الرئيس المصري يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية

أدلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، صباح السبت، بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، الذي يبدأ اليوم للمواطنين داخل البلاد.

وأظهرت لقطات بثتها التلفزيون الرسمي توجه الرئيس المصري للإدلاء بصوته في مدرسة الشهيد مصطفى يسري عميره بحي مصر الجديدة، شرق القاهرة.

وبدأت اليوم السبت عملية التصويت في الاستفتاء على التعديلات الدستورية في الداخل، من الساعة التاسعة صباحا، وحتى التاسعة مساءً، ويستمر التصويت في الخارج حتى غد الأحد.

وتوجه عدد من المسؤولين المصريين إلى اللجان الانتخابية للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

ويدلي وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، بصوته على التعديلات الدستورية، بمدرسة سيزا نبراوي بالتجمع الخامس.

فيما يدلي الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بصوته في التعديلات الدستورية، في مدرسة المنيرة الإعدادية بالسيدة زينب.

بينما يدلي المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية بالدقى.

ويحق التصويت لنحو 61 مليون شخص في الاستفتاء الذي يستمر حتى الإثنين المقبل.

كما أكدت الهيئة الوطنية المصرية للانتخابات أن الاستفتاء يخضع لإشراف قضائي كامل بمشاركة نحو 19 ألف قاض.