«الراعي» يتحرك منفردا لإطفاء الحرائق السياسية في لبنان

في ظل حالة الانسداد السياسي، وغياب تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة في «متاهات المجهول»، بحسب تقديرات الدوائر السياسية في بيروت، ومع تعثر مساعي ومحاولات تشكيل الحكومة، وفقدان «الثقة والأمل» لدى اللبنانيين، تبدو «نقطة الضوء» الوحيدة في «بكركي» حيث مقر البطريريكية المارونية، وتولي البطريرك الماروني بشارة الراعي، مهام جادة  من خلال الجهد الظاهر الوحيد لاخراج عملية التشكيل من دائرة التعطيل، رغم كل محاولات الالتفاف والعرقلة الملتوية لهذا التحرك، والتملص من الوعود والالتزامات المقطوعة.

ويأتي ذلك فيما انحسرت باقي التحركات أو بقيت بعيدة من الأضواء، لتعذر قيام أي طرف محايد بأي دور أو تحرك كما كان يحصل سابقا، بسبب الخلافات المستفحلة مع «قصر بعبدا» الرئاسي،أو لتعذر قبولها بأي دور لهذا الطرف أو ذاك.

رجال دين في مهام سياسية

ولوحظ أن البطريرك الراعي كلف المطران بولس مطر القيام بمهمة التواصل مع الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة، سعد الحريري، وبقيت نتائج هذه المهمة قيد الكتمان من كلا الطرفين.. ولم يعرف إذا كان هذا النهج  من قبل «بكركي» بتكليف رجال الدين بالمهام السياسية مع «الأطراف السياسيين»، سيعتمد بالمرحلة المقبلة بدلا من تكليف شخصيات سياسية كما كان بالمرحلة السابقة.

محاولة جادة لإختراق عملية تشكيل الحكومة

وكشفت مصادر لصحيفة اللواء اللبنانية، أن البطريرك  الراعي مستمر بجهوده وتحركاته لتحقيق اختراق جدي لعملية تشكيل الحكومة، ولن يتوقف أمام محاولات إعاقة جهوده أو عدم التجاوب معها من الأطراف المعنية بعملية التشكيل، وفي كل مناسبة يرفع الصوت عاليا محذرا بشكل مباشر أو غير مباشر المسؤولين ـ أيا كانوا ـ عن تعطيل تشكيل الحكومة .. وقد يضطر الى وضع النقاط على الحروف في كل مايحيط بعملية تشكيل الحكومة في وقت قريب جدا اذا لم تتحقق مساعي التشكيل.

الانتقال من مرحلة التأزّم إلى مرحلة الانفراج

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرّب من رؤساء الحكومة السابقين، إن الأولوية يجب أن تُعطى للإسراع بتشكيل «حكومة مهمة» من مستقلين واختصاصيين من غير الحزبيين.

وكشف المصدر أنهم توافقوا في اجتماعهم ليل أول من أمس، على أن تتكثف الضغوط باتجاه رئيس الجمهورية ميشال عون لإزالة العراقيل التي يضعها والتي ما زالت تؤخر ولادتها، رغم أن البلد يرزح تحت ضغط الانهيار الشامل، ولم يعد يحتمل إقحامه في مغامرات بدلاً من أن يفتح الباب على مصراعيه للانتقال به من مرحلة التأزّم إلى مرحلة تبشّر بالانفراج

ويشير المحلل السياسي اللبناني، زهير الماحد، إلى مواقف وصفها بأنها «غير مواتية» لأية تطورات ايجابية فيما يتعلق بعملية تشكل الحكومة.. وقال للغد: من الواضح أن تمسك الرئيس عون وصهره جبران باسيل رئيس التيارالوطني الحر، بمواقف وتبريرات تعترض مسيرة المساعي لحلحلة الأزمة، الأمر الذي  يُفاقم الموقف، بدل احتوائه.

فرملة المساعي

وهكذا، كلما تدخل سعاة الخير للمساهمة في إطفاء حرائق تشكيل الحكومة إندلع حريق جديد، بحيث بات متعذرا عليهم التوصل الى حل يُرضي طرفي الازمة الحكومية أو على الاقل تحقيق عودة التواصل بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف تشكيل الحكومة، حيث اندلع امس سجال مباشر جديد بين القصر الجمهوري وبيت الوسط ( مقر رئاسة الحكومة) دخل عليه مناصرو الطرفين من نواب ومستشارين، ما اسهم بمزيد من فرملة المساعي من قبل البطريرك الماروني.

القصر الرئاسي يتبرأ من تعطيل تشكيل الحكومة

وصدر عن مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية، أمس بيان جاء فيه:  “دحضًا للأقاويل حول عرقلة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عملية تشكيل الحكومة، فإن رئيس الجمهورية لم يطلب الحصول على الثلث المعطل في التشكيلة الحكومية، والنائب جبران باسيل لم يتعاطَ في عملية تشكيل الحكومة مطلقاً، وحزب الله لا يتدخل في أي قرار لرئيس الجمهورية بما في ذلك عملية التأليف، وللحزب مواقفه السياسية التي يعبر عنها.

وقال أيضاً: “ليس لرئيس الجمهورية أن يكرر دعوة رئيس الحكومة المكلف الى الصعود الى بعبدا، ذلك ان قصر بعبدا لا يزال بانتظار أن يأتيه رئيس الحكومة المكلف بطرح حكومي يراعي معايير التمثيل العادل عملا بأحكام الدستور، في حين أن الظروف ضاغطة جدا على أكثر من صعيد لتأليف الحكومة”.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]