السودان.. أين تقف مفاوضات تشكيل «المجلس المشترك» بين العسكريين والمدنيين؟

ما تزال المفاوضات جارية بين المجلس العسكري الحاكم في السودان وقوى المعارضة من أجل تشكيل مجلس مدني عسكري مشترك لإدارة المرحلة الانتقالية في البلاد.

وأعلنت مصادر في قوى الحرية والتغيير تأجيل اجتماع مع المجلس العسكري السوداني كان مقررا الأحد، مؤكدة في الوقت نفسه استمرار الاعتصام أمام مقر وزارة الدفاع حتى تحقيق كل مطالب الحراك.

وصباح الإثنين، أعلن تجمع المهنيين السودانيين، أنه “ستنعقد جولة التفاوض الثالثة الإثنين في السـاعة 12 ظهرا، لاستكمال مناقشة تكوين وصلاحيات المجلس السيادي”.

وبعد أكثر من أسبوعين على عزل الرئيس السوداني عمر البشير، يترقب ملايين السودانيين، الإجابة عن سؤال بشأن كيفية الوصول لانتقال ديمقراطي يتجنب عثرات وتجارب الماضي المريرة.

ويرى مراقبون، أن المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير أظهرا رغبة في التحاور والمرونة لتجاوز المرحلة الانتقالية الراهنة في السودان، ورغم عدم التوصل لخارطة طريق نهائية حتى الآن، فإن الحوار يمثل في حد ذاته تحولا ملموسا.

وأجبر البشير على التنحي عن منصبه في 11 أبريل/ نيسان بعد أربعة أشهر من الاحتجاجات الحاشدة.

وكان المجلس العسكري قال إنه سيحكم البلاد لمدة تصل إلى عامين حتى يستطيع تنظيم انتخابات.

وتضغط قوى الحرية والتغيير في السودان، وهي تحالف من جماعات معارضة بقيادة تجمع المهنيين السودانيين، من أجل انتقال أسرع للسلطة، ودعت تلك القوى لتشكيل مجلس انتقالي يتضمن تمثيلا محدودا للجيش.

ويخشى المحتجون من أن يتشبث الجيش بالسلطة أو أن يبرم صفقة مع أطراف أخرى للإبقاء على معظم أركان نظام البشير دون مساس.

وقال الجيش، إنه منفتح على تمثيل مدني “نسبي” في مجلسه، ومنح السلطات التنفيذية فقط للمدنيين. وأضاف أنه يتشاور مع جميع الفصائل السياسية، باستثناء حزب المؤتمر الوطني، الذي يتزعمه البشير، حول المستقبل.

وتوصل قادة الاحتجاجات والجيش السّوداني، السبت، إلى اتفاق على تشكيل مجلس مشترك يضمّ مدنيّين وعسكريّين، في خطوة تُشكل اختراقاً كبيراً قد يدفع نحو التوصل إلى حل للأزمة التي اندلعت منذ أكثر من أسبوعين بعد الإطاحة بالرئيس عمر البشير.

وجاء هذا الاتفاق تلبية لمطالب آلاف المتظاهرين المعتصمين منذ ثلاثة أسابيع أمام مقرّ القيادة العامّة للقوّات المسلّحة السودانيّة في الخرطوم، للمطالبة بنقل السلطة إلى إدارة مدنيّة. وباتوا حالياً ينتظرون التشكيل الفعلي للمجلس المشترك الذي أُعلن عنه السبت، قبل اتخاذ قرار بشأن مصير اعتصامهم.

ويندرج هذا الاعتصام في إطار الحركة الاحتجاجية التي انطلقت في 19 ديسمبر/ كانون الأول ضد قرار الحكومة زيادة سعر الخبز ثلاثة أضعاف، إلا أنها سرعان ما تحوّلت إلى احتجاجات ضد البشير، الذي أطاح به الجيش وأوقف في 11 أبريل/ نيسان.

وبعد رحيل البشير، الذي حكم السودان ثلاثين عاما بقبضة من حديد، واصل المتظاهرون الضغط لحض المجلس العسكري الانتقالي، الذي تسلّم زمام الحكم في البلاد، على التخلي عن السلطة ومحاكمة البشير والمسؤولين الرئيسيين في نظامه.

وسيشكل هذا المجلس المشترك، الذي سيحلّ محل المجلس العسكري، السلطة العليا للبلاد، وسيكون مكلفاً تشكيل حكومة مدنية انتقالية جديدة لإدارة الشؤون الجارية وتمهيد الطريق لأول انتخابات بعد البشير.

ويشكل الاتفاق، الذي تم التوصل إليه، اختراقاً في الأزمة التي تبعث مخاوف من خروج الوضع عن السيطرة في هذا البلد الفقير، إذ إن العسكريين يرفضون حتى الآن التخلي عن الحكم رغم الدعوات المحلية والدولية.

ضباط يدعون لإضراب شامل

وأفاد مراسلنا بالخرطوم بأن عددا من مراكز الخدمة الشرطية أغلقت أبوابها في وجه الجمهور، الأحد، مشيرا إلى أن ثلاثة من أكبر مراكز خدمات الجمهور بوزارة الداخلية السودانية تغلق أبوابها، لافتًا إلى أن ضباط الشرطة من ملازم أول إلى نقيب يلتزمون بالإضراب.

وأعلنت عناصر تابعة  للشرطة السودانية  إضراباً عاماً في المركز والولايات وجميع الهيئات والإدارات الشرطية لكل قوات الشرطة من الضباط بدءًا من رتبة نقيب.

وأشار البيان، الذي صدر الأحد، تحت عنوان «شرطة قومية قوية»، إلى أن الهدف من الإضراب إيصال رسائل من كل منسوبي رتبة النقيب فما دون إلى القيادات في المستوى الأعلى لتصحيح المسار الشرطي وتغيير الصورة التي تسبب فيها الانتشار الكبير للفساد والظلم في المؤسسة الشرطية.

وأوضح البيان، أن من أسباب الإضراب غياب تطبيق مفاهيم العدالة والمساواة، وكذلك التدهور والإهمال الذي طال المؤسسات الخدمية للمواطن لتمرير الأجندة الحزبية والمحاباة على أساس الولاء وليس المهنية،  الذي طال هذه المؤسسة العريقة طوال فترة حكم النظام السابق.

تجميد النقابات

ومن ناحية أخري، أصدر المجلس العسكري الانتقالي السوداني، الأحد، قرارا بتجميد نشاط النقابات والاتحادات المهنية والاتحاد العام لأصحاب العمل السوداني.

ونص القرار على تكليف عدد من اللجان لحصر وضبط العهد والأصول والمعاملات المالية للنقابات السودانية، مع تخويل اللجان سلطة القيام بأي أعمال أو واجبات تمليها الظروف وتتعلق بالنواحي الاجتماعية والتكافلية والإنسانية لمنسوبي النقابات والاتحادات المختلفة.

ووجه القرار بسرعة تشكيل لجان تسيير مهام لحين انعقاد الجمعيات العمومية للنقابات السودانية.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]