الشرطة البريطانية تتأهب ضد محاولات خرق إجراءات مكافحة كورونا

أفاد مراسلنا بأن الشرطة البريطانية عززت من تواجدها في الشوارع والطرق العامة تخوفا من خروج الناس في نهاية هذا الأسبوع، ما قد يساعد على نشر العدوى بفيروس كورونا (كوفيد -19).

وقال مسؤول الشرطة في منطقة ساسيكس إن خروج المواطنين سيكون فقط وفق إجراءات مرخص بها وليس لشيء آخر.

كما أكد وزير الصحة البريطاني أن أمر البقاء في المنزل وعدم الخروج منه إلا للضرورة الملحة هو تعليمات وليس خياراً.

وتشهد بريطانيا تفشي لفيروس كورونا، حيث أعلنت بالأمس عن وفاة 684 شخصاً، ليصل عدد الوفيات إلى 3605 فيما بلغ عدد الإصابات بذات الفيروس 38168 حالة.

وأشار مراسلنا إلى أن هناك تخوفات داخل القطاع الصحي في بريطانيا من انتشار العدوى في صفوف العاملين داخل المستشفيات، خاصة بعد وفاة أطباء بين أعمار 55 و76 عاماً بسبب الفيروس وممرضتين أعمارهن بين 36 و39 عاما بعد انتقال العدوى لهم.

وتابع أن الحكومة البريطانية تسابق الزمن في فحص الموظفين في القطاع الصحي والمرضى، في محاولة للحد من انتشار العدوى، خاصة في الصف الأمامي لمحاربي الفيروس من أطباء وممرضين.