الشرق الأوسط.. هل يكون مفتاح «تربّع» الصين على قمة العالم؟

في عام 2016، وبينما كانت أمريكا والقوى العالمية مشغولة بالمرشح الرئاسي حينها دونالد ترامب، أصدرت بكين وثيقة الصين تجاه الدول العربية، وهي وثيقة فريدة من نوعها في تاريخ العلاقات بين الطرفين، بل ورآها كثيرون أنها إعلان لدخول مرحلة التعاون الشامل.

وتعتبر المعادلة الصينية في الشرق الأوسط مجال الطاقة محورا رئيسا يليه البنية التحتية والتجارة والاستثمار.

وثالث محاور المعادلة هي مجالات التقنية المتقدمة، وتشمل الطاقة النووية، والفضاء والطاقات الجديدة والأقمار الاصطناعية.

ووُفقت بكين في استغلال أخطاء واشنطن، وعارضت (السلام الإنمائي) مقابل (الفوضى الخلاقة) التي اجتاحت المنطقة مع بدايات القرن الحالي، كما حدث في العراق عام 2003.

فمثلا قامت الصين ببناء 7 آلاف مدرسة في العراق، وتشييد 90 ألف منزل تقريبا في مدينة الصدر وهو ما عُنون ساعتها بالقوة الناعمة.

وبالقوة الناعمة والشراكات، تعدد الصين طريقها لتصبح أكبر قوة في العالم بحلول 2049.. فهل سيكون الشرق الأوسط عامل لتحقيق ذلك؟.

العلاقات والسياسات الصينية

وفي السياق، قال الكاتب الصحفي في مجموعة الصين للإعلام، وان زه تشيون، إن هناك تطور في العلاقات والسياسات الصينية تجاه الشرق الأوسط.

وأضاف وان زه تشيون، خلال مشاركته في برنامج (مدار الغد)، أن “وثيقة الصين” تجاه الدول العربية لم تتغير منذ إنطلاقها عام 2016.

كما أوضح وان زه تشيون أن مبادرة الحزام والطريق لتعزيز التعاون مع الدول في الشرق الأوسط.

تثبيت أقدام الصين
ومن الرياض، قال سالم اليامي، الكاتب والباحث في العلاقات الدولية، إنه يرى أن هناك تغير في السياسة الصينية، ويمكن وصفه بمحاولة الاقتراب أكثر مع الدول العربية.

وأضاف اليامي أن الصين تقدم نفسها اليوم بشكل مختلف، وتسعى لإقامة السلام والتجارة مع الجميع وبدون عداوات مع اي دولة.

كما أوضح اليامي أن الأطراف العربية تعرف حجم العلاقات مع الصين، مشيرا إلى أن بكين تثبت أقدامها خاصة بعد إعلا الولايات المتحدة الانسحاب من الشرق الأوسط.

تطوّر في العلاقات

ومن الدوحة، يرى صالح غريب الكاتب الصحفي القطري، أن دول الشرق الأوسط تبحث ما تريد مع الصين على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي، لافتا إلى أنها باتت قوة كبيرة تحتاجها الدول العربية.

وأضاف غريب أن هناك تطور كبير في العلاقات العربية مع الصين، والدليل على أن وجود المنتجات الصينية منافسة للدول الأخرى.

وأكد غريب أن الدول الخليجية على علاقة متميزة مع الصين، وبالتالي استطاعت ربط علاقاتها مع الدول العربية بعيدا عن السياسة، لذلك نجد أن هناك رغبة صينية لتعزيز العلاقات مع الدول العربية.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]