الصحف المصرية: انتفاضة صحفية.. قرارات ساخنة والأزمة تتصاعد مع «الداخلية»

اهتمت الصحف المصرية الصادرة اليوم، الخميس، باستثناء صحيفة الأهرام، بالحشد غير المسبوق لجمعية الصحفيين، في صورة انتفاضة صحفية، احتجاجا على اقتحام النقابة.

وأبرزت الصحف قرارات جمعية الصحفيين، ووصفتها بالساخنة، مع تصعيد المواجهة، دفاعا عن كرامة وحرية الصحفيين، وأعلنت الصحف الحزبية والمستقلة التزامها بقرارات النقابة.. وتناولت الصحف قضايا وأزمات داخلية وعربية ودولية.

ارفع رأسك فوق.. أنت صحفي

وتحت نفس العنوان، كتبت صحيفة الجمهورية: امتلأ أمس شارع عبدالخالق ثروت في مشهد تاريخي بآلاف الصحفيين بعد انتهاء فعاليات الجمعية العمومية للنقابة التي طالبت بالاعتذار عن اهانة الصحفيين وحجب اسم وزير الداخلية من النشر واعتبار أعضاء النقابة في اعتصام مفتوح واختيار مجلس لإدارة الأزمة حتي تنتهي مع التأكيد علي رفض التدخل الأجنبي في الشئون الداخلية لمصر.

الدول الأجنبية لا ترغب في رد الأموال المصرية المنهوبة

وذكرت الصحيفة، أن المستشار عادل السعيد مساعد وزير العدل لشئون الكسب غير المشروع، أكد أن رجل الأعمال الهارب حسين سالم لم يلتزم باتفاقه المبرم بينه وبين جهاز الكسب حول التنازل عن نسبة 75% من إجمالي ممتلكاته وباقي المبلغ النقدي المستحق عليه حتي الآن للتصالح مع الدولة. وألمح “السعيد” إلي أن الدول الأجنبية ليس لديها رغبة جدية في رد الأموال المصرية المهربة إليها وذلك لاختلاف القوانين والمعايير المعمول بها هناك عن المعايير المعمول بها في مصر.

الأهرام تراجعت عن موقفها من أزمة الصحافة في مصر

2973695629173007200

وفي تراجع ملحوظ ومثير للتساؤل، شذّت الأهرام عن الموقف العام داخل الصحافة المصرية، وتجاهلت الحقائق التي جرت وقائعها أمس الأربعاء، وكتبت الصحيفة عن فشل عقد الجمعية العمومية للصحفيين، بينما تراجع رئيس التحرير، محمد عبد الهادي علام، عن افتتاحية الأهرام  أمس الأول، والتي أدانت اقتحام النقابة وطالبت بإقالة وزير الداخلية.

وكتب علام: عندما اتخذ «الأهرام» موقفا مدافعا عن النقابة (حصن المهنة) لم يكن موقفا للمزايدة السياسية أو مع طرف ضد طرف، ولكنه كان موقفا أصيلا يمثل الصحيفة الأم للصحافة المصرية والعربية، دفاعا عن حرمة النقابة.. أما وقد حاول البعض تسييس القضية وتحويل النقابة إلى سفارة لدولة أجنبية توفر ملاذ آمن لمتهمين من غير أعضائها، فإن موقفنا هو نفس موقفنا عندما حاولت جماعة الإخوان اختطاف النقابة لمصلحتها.

الأمن يفسد في غيبة الحرية

وفي مقالات الرأي بالصحيفة، كتب مكرم محمد أحمد، تحت نفس العنوان: ليس سرا أن معظم فئات المجتمع تطالب بضرورة أن يغير نظام الحكم سياساته وأساليبه بما يجعله أكثر مراعاة لحق الشعب في أن يعرف ويشارك ويعبر بوضوح وحرية عن مواقفه، لأن الشعب المصري يستحق مساحة أوسع كثيرا من الحرية، ولأنه أثبت خلال تجارب عديدة أنه قادر على التمييز بين الصالح والطالح لا يسهل تضليله أوخداعه، وفضلا عن ذلك فإن الشعب المصرى قد تغير منذ ثورة يناير على نحو جذري، ولم يعد فى وسعه أن يقبل بما كان يقبله بالأمس.

وأضاف: أظن أنه من الضرورى أن تكون كفة الحريات هى الكفة الراجحة فى ميزان العلاقة بين الأمن والحرية، لأن الأمن يتمدد ويتغول ويتوحش فى غيبة الحرية!، ولأنه يفسد ويتراخى وتقل يقظته كلما زاد من احكام قبضته على حياة الناس!

انتفاضة صحفية احتجاجا على اقتحام  النقابة

2144174643037157028

وتناولت صحيفة الأخبار “القرارات الساخنة” الصادرة عن الجمعية العمومية الطارئة للصحفيين أمس الأبربعاء، ومع تصاعد الأزمة مع وزارة الداخلية.

الصحفيون يقررون مواجهة عبدالغفار حتى النهاية

1903739189484853600

وتناولت صحيفة الشروق قرارت الجمعية العمومية للصحفيين، فى اجتماعها الحاشد أمس ، والاصرار على مطلب إقالة وزير الداخلية باعتباره «المسئول الأول عن الفتنة التى اشعلت الاجواء»، ومطالبة رئاسة الجمهورية بتقديم اعتذار للصحفيين عن جريمة اقتحام النقابة وما لاحقها من تضييق أمنى..قال خالد البلشي، وكيل مجلس نقابة الصحفيين، إن مجلس النقابة سيعقد اجتماعًا ظهر اليوم الخميس، لمناقشة قواعد “القائمة السوداء” التي طالبت الجمعية العمومية مجلس النقابة بوضعها لأعداء حرية الصحافة، من الصحفيين وغيرهم.

صورتنا بالخارج.. «حسنة وأنا سيدك»

وفي مقالات الرأي بالصحيفة، كتب رئيس التحرير، عماد الدين حسين، تحت نفس العنوان: حالة الصحافة والإعلام في مصر لا تسر كثيرا هذه الأيام، وصرنا فى المرتبة 159 عالميا فيما يتعلق بالحريات الصحفية، ورغم ذلك فكان متوقعا أن تكون هناك ربما إشارة عن الحريات الإعلامية فى مصر فى سطر أو سطرين، فى إطار حديث عام عن مشاكل المهنة فى بلدان متعددة. لكن وفجأة وبفضل «العبقرى» الذى اتخذ قرار اقتحام نقابة الصحفيين مساء الأحد الماضى، أو «العبقرى» الذى وافق على هذا الاقتراح، فقد صارت مصر «فرجة» المؤتمر وكل المهتمين بالإعلام والصحافة فى جميع أنحاء العالم. ومن الواضح أيضا أن بعض تصرفات وزارة الداخلية فى الفترة الأخيرة تتم وكأن مصر تعيش فى جزيرة منعزلة عن العالم.

وأضاف : قبل فترة قابلت دبلوماسيا مصريا مرموقا ومتقاعدا حديثا. قال لى إن كل ما كنا نفعله طوال شهور من جهود لتحسين صورة مصر فى الخارج تهدمه الشرطة فى ثانية واحدة بتجاوزات بعض عناصرها، والاسوأ أن العديد من قادة وزارة الداخلية لا يدركون تأثير وخطورة ما يحدث فى الداخل على صورتنا فى الخار ج.. فنحن الذين نحتاج للخارج وليس العكس، نحن من يستورد أكثر مما يصدر، ويستهلك أكثر مما ينتج ويستدين أكثر مما يكسب أو يدخر، ونعتمد على هذا الغرب الذى ترونه «كافرا أو عميلا أو متآمرا» فى الغذاء والدواء والسلاح وكل شىء. بل ونناشده ليل نهار أن يتعطف علينا بالمنح والمساعدات.. وطالما الأمر كذلك فعلينا أن نتحلى ببعض التواضع.. بدلا من سياسة «حسنة وأنا سيدك»!!!

حشد غير مسبوق لجمعية الصحفيين

وتحت عنوان “حشد غير مسبوق في الجمعية العمومية .. وهتافات تزلزل النقابة” أشارت صحيفة الدستور، إلى قرارات “عمومية الصحفيين” وأبرزها الإصرار على إقالة وزير الداخلية، وتقديم رئاسة الجمهورية  اعتذارا واضحا لجموع الصحفيين عن جريمة اقتحام بيت الصحفيين وما أعقبها من ملاحقة  وحصار لمقرها.

قرارات حاسمة للصحفيين في «عمومية الكرامة»

620780148341351024

وكتبت صحيفة اليوم السابع : أصدرت الجمعية العمومية للصحفيين فى اجتماعها الطارئ، أمس الأربعاء، عددا من القرارات التصعيدية على خلفية أزمة اقتحام قوات الأمن لمقر النقابة بوسط القاهرة. 

رصد تاريخ الصحافة مع الاحتجاب والتسويد

3050414055340891315

ورصدت صحيفة الوطن تاريخ الصحافة المصرية مع الاحتجاب والتسويد .. وقال محمود مسلم، رئيس تحرير  الصحيفة، إن  “الوطن” ملتزمة التزاما كاملا بقرارات الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، ومن بينها الامتناع عن نشر اسم وزير الداخلية وصورته “نيجاتيف سوداء”.

لا تراجع عن إقالة الوزير واعتذار الرئاسة1979064926749514208

وكتبت صحيفة المصري اليوم : احتشد آلاف الصحفيين، أمس، فى جمعية عمومية تاريخية لأعضاء نقابة الصحفيين، للتصدى للاعتداءات الأمنية المتكررة على الزملاء وآخرها اقتحام مقر النقابة، وأكدوا تمسكهم بالمطالبة بإقالة وزير الداخلية، وطلب الاعتذار الرسمى من جانب رئاسة الجمهورية.

قلق من التصعيد ضد الصحفيين

وفي مقالات الرأي بالصحيفة، كتب رئيس قناة الغد، عبد اللطيف المناوي: أنا صحفى، وعضو نقابة الصحفيين، وأشعر بالقلق الشديد من حالة التصعيد ضد الصحفيين، والتى بدأت قبل فترة، واشتعلت عقب أزمة اقتحام النقابة، أو «دخولها» كما تقول الداخلية. أرفض الحملة التى تهاجم الصحافة- كل الصحافة- وتسعى لإحراق النقابة وكل من يحمل قلماً.

وأضاف : نتحدث طوال الوقت عن أهمية دولة القانون، وهو ما أطالب به دائماً، لكن إذا كنا نريد أن نصبح كذلك بالفعل فيجب أن يتم تطبيقه على الجميع، على المسؤول قبل المواطن العادى، وعلى الصحفى إذا أخطأ قبل أى أحد آخر، لكن فى الوقت نفسه أرفض الطريقة التى عالجت بها الداخلية الأزمة، وأياً من كان وراءها، فالقراءة الأولى والبسيطة، والتى هى أبجديات الفهم السياسى تقول إن الخطوة التى أقدمت عليها الوزارة ستُحدث أزمة، وكان يمكن تجاوزها بسهولة.

وحتى كتابة هذه السطور لم يسع أى طرف للتعامل بحكمة مع الأزمة، لم يسع أحد لنزع فتيل الأزمة التى تتفاقم، وتدفع المنظمات الدولية لاستغلال القضية ضد مصر، وتتحدث عما سمته «مناخ الرعب» فى مصر، وخلقت مناخا سلبيا، بل شديد السلبية، ظلل الأجواء.

مجلس الوزراء: نؤكد على احترامنا للصحفيين

ونقلت صحيفة التحرير عن  السفير حسام القاويش، المتحدث باسم مجلس الوزراء، مساء أمس الأربعاء، أن رئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، أكد في أكثر من مناسبة على حرصه واحترامه الكامل للصحافة وللصحفيين المصريين،  والتزام مجلس الوزراء بقرار النائب العام بحظر النشر في قضية اقتحام الأمن لمقر نقابة الصحفيين، بوسط البلد.

وذكرت الصحيفة، أن يوم أمس شهد  اجتماعا طارئا للجمعية العمومية للصحفيين، وصدر عنه عدد من القرارات التصعيدية على خلفية أزمة اقتحام قوات الأمن لمقر النقابة بوسط القاهرة، منها المطالبة بإقالة وزير الداخلية.

«الصفعة» عنوان الوفد للأزمة

2512944070606084032

وتحت عنوان الصفعة، أشارت صحيفة الوفد إلى القرارات الحاسمة التي أصدرتها “عمومية الصحفيين” أمس الأربعاء، وسط حشد غير مسبوق من الصحفيين.

الصحفيون يعلنون التحدي دفاعا عن كرامتهم وحرياتهم

1566785867746381008

وذكرت صحيفة البوابة، أن الصحفيين أعلنوا أمس التحدي “احنا الصحفيين” في جمعيتهم العمومية، وأصدروا قرارات حاسمة .. لا تنازل عن إقالة وزير الداخلية وإعتذار رئاسة الجمهورية.

القلم يتحدى الحصار

ونشر الفنان المصري عصام حنفي «كاريكاتير» عن حصار نقابة الصحفيين، وتحدي القلم لعنف وحصار السلطة.

13177427_10154003001951023_8555831215205735193_n