العراق يحتفل.. هتافات وألعاب نارية في «ساحة التحرير»

احتفل عددا من العراقيين اليوم الجمعة 29 نوفمبر/ تشرين الأول  في «ساحة  التحرير» وسط بغداد، بقرار رئيس الحكومة عادل عبد المهدي اعتزامه تقيم استقالته.

وقال رئيس الحكومة العراقية، عادل عبدالمهدي، اليوم الجمعة إنه يعتزم تقديم استقالته تلبية لمطالب المرجعية الدينية العليا في البلاد، مضيفا أن القار يأتي بسبب الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد.

وفي نفس السياق أكد مراسلنا من بغداد، أن “المتظاهرين في الشارع أطلقوا الألعاب النارية وعمت حالة من الفرح بين المحتجين بعد إعلان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي اعتزامه تقديم الاستقالة”.

 

وكانت المرجعية الدينية برئاسة علي السيستاني قد دعت إلى سحب الثقة من الحكومة وحذرت في الوقت نفسه من انزلاق العراق إلى حرب أهلية.

وكان نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، قال الأسبوع الماضي ، إنه تحدث مع رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي عن الاضطرابات الأخيرة التي شهدتها البلاد، معبرا عن قلقه من تغلغل النفوذ الإيراني في بغداد وذلك خلال زيارة الأسبوع الماضي.