العلم الفلسطيني يزيّن مدرجات القاهرة في تأهل شباب الفراعنة لأولمبياد طوكيو

رفرف العلم الفلسطيني وسط مدرجات استاد القاهرة الدولي أثناء استقباله مباراة منتخب شباب الفراعنة مع نظيره الجنوب أفريقي، في بطولة أمم أفريقيا تحت 23 عامًا.

ويبدو أن شباب مصر لم يحضروا المباراة لمؤازرة منتخب بلادهم فقط، بل ظهروا ممسكين بعلم الدولة الفلسطينية المحتلة، إيمانًا منهم بقضية الشعب الفلسطيني ومناصرة أشقائهم في الأراضي المحتلة.

كما تأتي لقطة العلًم التي تبدو في ظاهرها بسيطة، إلا أنها تعد تعبيرا واضحًا عن رفضهم بشكل علني التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بشأن ادعائه شرعية المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وفي لفتة إنسانية تعبر عن مكانة الشعب الفلسطيني الشقيق في قلوب المصريين، التقطت عدسة رويترز مهاجم شياب الفراعنة وهداف البطولة مصطفى محمد واضعا يده على عينه، تضامنا مع الصحفي الفلسطيني، معاذ عمارنة، الذي فقد إحدى عينيه برصاصة أطلقها أحد الجنود الإسرائيليين في الهجوم الغاشم الذي شنه الاحتلال على الأراضي الفلسطينية مؤخرًا.

وعلى الدرب نفسه، سار نجم منتخب الفراعنة الأوليمبي أحمد رمضان بيكهام، ليؤكد التضامن المصري الكامل مع الشعب الفلسطيني الشقيق والوقوف معه في وجه الكيان الصهيوني الغاشم.

وفاز المنتخب المصري تحت 23 عامًا بثلاثية نظيفة أحرزها كل من قائد الفريق رمضان صبحي “هدف” وعبد الرحمن مجدي “هدفين” في مرمى منتخب جنوب أفريقيا، ضمن بها الفراعنة التأهل لأولمبياد طوكيو 2020 بعد بلوغ المباراة النهائية لكأس الأمم الأفريقية لكرة القدم في القاهرة اليوم الثلاثاء.