الفلسطينيون يحتشدون لمواصلة الاحتجاجات المنددة باستشهاد الأسير بسام السايح

قال مراسلنا، من مدينة الخليل رائد الشريف، احتشد مئات الفلسطينيين بوسط مدينة الخليل بالقرب من دوار ابن رشد، في وقفة احتجاجية تندد بجرائم الاحتلال  الإسرائيلي التي يرتكبها بحق الفلسطينيين وبخاصة السجناء الفلسطينيين.
وأوضح مراسلنا، أن الشهيد الأسير  بسام السايح أصيب بسرطان الدم والعظام ومع ذلك اعتقلته سلطات الاحتلال في عام  2015  على إثر عملية إيتيمار، والتي  قتل بموجبها مستوطنيين متطرفين، وساءت حالته الصحية دون أن يلقي رعاية طبية وابقت عليه سلطات الاحتلال داخل السجن حتى استشهد.
وأشار مراسلنا أن عدد الأسرى الفلسطينيون الذي استشهدوا في سجون الاحتلال بلع 221 شهيدا.
وتتواصل الفعاليات المنددة لاستشهاد الأسير بسام السايح نتيجة الإهمال الطبي في سجون الاحتلال.
وتنظم هيئة شؤون الأسرى ونادي الأسير الفلسطيني وقفة احتجاجية وسط مدينة الخليل للمطالبة بالضغط على سلطات الاحتلال الإفراج عن الأسرى المرضى وتحسين ظروف اعتقالهم.