الكرملين يصف الاحتجاجات في جورجيا بأنها استفزاز خطير

ندد الكرملين، اليوم الجمعة، بمظاهرة شابها العنف في الشوارع في جورجيا الليلة الماضية واصفا إياها بأنها استفزاز ضد روسيا يهدد سلامة المواطنين الروس.

وحاولت حشود اقتحام مبنى البرلمان الجورجي، مساء الخميس، معربين عن الغضب بسبب زيارة عضو في البرلمان الروسي.

وكان المحتجون غاضبين بسبب زيارة سيرجي جافريلوف عضو مجلس النواب الروسي.

وكان جافريلوف، يشارك في الجمعية البرلمانية الدولية للأرثوذكس التي تسعى لتعزيز الروابط بين البرلمانيين الأرثوذكس، وألقى كلمة باللغة الروسية جالسا على مقعد رئيس البرلمان الجورجي، أمس الخميس.

وأثار ذلك حفيظة بعض السياسيين والجورجيين الذين يريدون أن تبقى روسيا بمنأى عن السيطرة على بلدهم.

وقال صرح ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحفيين إن الحادث مصدر قلق بالغ بالنظر إلى أن الكثير من السياح الروس يزورون جورجيا.