المستشارة الألمانية: “كورونا” أكبر اختبار للاتحاد الأوروبي

اعتبرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الإثنين أن أزمة فيروس كورونا المستجد تشكل أكبر اختبار للاتحاد الأوروبي منذ تأسيسه، مؤكدة أن ألمانيا “مستعدة للمساهمة” في دفع التكتل قدما.

وقالت المستشارة الألمانية للصحفيين قبيل مؤتمر لوزراء مالية منطقة اليورو يهدف إلى إعداد خطة إنقاذ لاقتصاد التكتل: “برأيي.. يواجه الاتحاد الأوروبي أكبر اختبار له منذ تأسيسه”.

وأضافت أن على أوروبا أن تحقق “اكتفاء ذاتيا” في إنتاج الكمامات الواقية، معتبرة أن هذا الأمر هو “من الدروس التي تعلّمناها من هذه الجائحة”.

وقالت ميركل للصحفيين: “نحتاج إلى نسبة معيّنة من الاكتفاء الذاتي أو على الأقل إلى دعامة من صناعتنا الخاصة”، في ألمانيا أو في دول أخرى في الاتحاد الأوروبي.

وأصاب فيروس كورونا المستجد منذ ظهوره أواخر العام المنصرم  في الصين أكثر من مليون ونحو 300 ألف شخص وعشرات الآلاف من الوفيات حول العالم معظمهم في أوروبا.