المطالبة بفتح تحقيق دولي وسرعة تدخل الجنائية الدولية في استشهاد الأسير طقاطقة

الخارجية تطالب بتحقيق دولي في استشهاد الأسير طقاطقة وسرعة تحرك من الجنائية الدولية

طالبت وزارة الخارجية الفلسطينية، بتشكيل لجنة تحقيق دولية بإشراف الصليب الأحمر الدولي للوقوف على ملابسات وتفاصيل جريمة استشهاد الأسير نصار طقاطقة 31عام ، وتوفير الحماية القانونية والسياسية للأسرى داخل المعتقلات الإسرائيلية، محملة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياتهم.

وقالت الخارجية في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، إن استشهاد طقاطقة في أقبية التحقيق يستدعي تحركاً عاجلاً من الجنائية الدولية وفتح تحقيق رسمي في جرائم الاحتلال وملاحقة ومحاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين.

وحملت الخارجية الفلسطينية، الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو وأذرعها الأمنية بما فيها مصلحة إدارة السجون المسؤولية الكاملة والمباشرة عن استشهاد الأسير نصار طقاطقة (31 عاما)، أثناء خضوعه للتحقيق من قبل قوات الاحتلال.

وأكدت، أن اللامبالاة التي يبديها المجتمع الدولي ومنظماته ومجالسه المختصة تجاه انتهاكات وجرائم الاحتلال تشجع سلطات الاحتلال على التمادي في ارتكاب مثل هذه الفظائع.

و