المغنية بيلي إيليش تقدم “فقرة خاصة” خلال حفل الأوسكار الشهر المقبل

 قال منظمو حفل الأوسكار يوم الأربعاء إن المغنية بيلي إيليش الحائزة على جوائز جرامي الموسيقية ستقدم فقرة خلال حفل الأوسكار المقرر الشهر المقبل مما زاد التكهنات بأن إيليش ستؤدي للمرة الأولى أغنيتها الخاصة بفيلم جيمس بوند الجديد.

كانت إيليش (18 عاما) قد اكتسحت حفل جوائز جرامي يوم الأحد وحصدت الجوائز الأربع الكبرى وهي أفضل ألبوم وأفضل تسجيل وأغنية العام وأفضل فنانة صاعدة لتصبح بذلك ثاني نجمة تحصل على الجوائز الأربع مرة واحدة.

وكشفت إيليش وأكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة التي تمنح جوائز الأوسكار عن الأمر عبر مواقع التواصل الاجتماعي لكنهما اكتفيا بالقول إن المغنية الشابة “ستقف على مسرح الأوسكار لتقدم فقرة خاصة”.

ولم يكن اسم إيليش ضمن القائمة المعلنة لأسماء النجوم الذين سيقدمون خلال حفل الأوسكار الأغنيات المرشحة في فئة أفضل أغنية أصلية ومن بينهم إلتون جون وإيدينا مينزيل وسينثيا ريفو وراندي نيومان وكريسي ميتز بطلة فيلم (ذيس إيز أس).

ووردت أنباء هذا الشهر تفيد بأن إيليش صاحبة أغنية “شخص سيء” (باد جاي) شاركت في كتابة أغنية فيلم جيمس بوند الجديد الذي سيكون بعنوان “لا وقت للموت” (نو تايم تو داي) وستسجلها بصوتها. ولم يتم طرح الأغنية قبل عرض الفيلم في دور السينما في أبريل نيسان.

وأغنيات أفلام جيمس بوند لها حظ جيد مع جوائز الأوسكار. وفازت المغنية أديل بأوسكار أفضل أغنية أصلية عن أغنيتها (سكايفول) التي قدمتها خلال فيلم جيمس بوند الذي يحمل نفس الاسم عام 2012 كما فاز المغني سام سميث بالأوسكار عام 2016 عن أغنية فيلم جيمس بوند (سبكتر).

ويقام حفل الأوسكار في هوليوود في التاسع من فبراير شباط.