الملك عبد الله: الأردن لن يحيد عن موقفه الثابت تجاه القضية الفلسطينية

شدد العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، على موقف الأردن الثابت تجاه القضية الفلسطينية، الذي لن يحيد عنه مهما بلغت الضغوطات.

وأكد الملك عبد الله الثاني، خلال لقائه رؤساء الوزراء السابقين، على الدعم الكامل للفلسطينيين بنيل حقوقهم المشروعة في إقامة دولتهم المستقلة على ترابهم الوطني وعاصمتها القدس الشرقية.

وتناول اللقاء تطورات الأوضاع على الساحة السورية، حيث أكد الملك عبد الله على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية، يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا، ويضمن عودة آمنة للاجئين.

كما تناول اللقاء الزيارات التي قام بها العاهل الأردني مؤخرا إلى العراق وتركيا وتونس، والتي هدفت إلى تعزيز التعاون بين الأردن وهذه الدول، خصوصا في المجالات الاقتصادية.

ولفت الملك عبد الله إلى أهمية انعقاد مؤتمر مبادرة لندن نهاية الشهر الحالي، كمحطة مهمة لدعم الاقتصاد الأردني، وللتأكيد على أن الأردن يسير على طريق اقتصادي سليم.

وحول الشأن المحلي الأردني، أكد الملك عبد الله، أن لا تهاون في مكافحة الفساد، لافتا إلى أن استغلال الوظيفة مرفوض وغير مقبول من الموظف بغض النظر عن درجته الوظيفية.

وأوضح العاهل الأردني، أن تطوير الحياة السياسية يحتاج إلى تعاون الجميع، لا سيما النخب السياسية، لافتا إلى أن لقاءاته الأخيرة مع الكتل النيابية ومؤسسات المجتمع المدني هدفت إلى تحفيزهم على تقديم الأفكار والمقترحات وتحديد الأولويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية للسنوات المقبلة.