المنتخب الأمريكي للسيدات يحقق فوزا تاريخيا في كأس العالم.. ويواجه انتقادات

أثار المنتخب الأمريكي للسيدات الجدل عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد إحراز 13 هدفا مقابل لا شئ لمنافسه التايلاندي، في أحد مباريات كأس العالم لكرة القدم للسيدات أمس الثلاثاء.

وانقسمت الآراء حيث رأى البعض أن احتفالات لاعبات المنتخب الأمريكي كانت زائدة عن الحد، وانها لم تحترم شعور المنافسات من الفريق الآخر، وفقا لما ذكره تقرير لموقع CBC Sports الأمريكي.

 

وكتب اللاعب الأمريكي الدولي السابق تيلور تويلمان عبر حسابه على موقع تويتر قائلا “لا مشكلة لدي مع عدد الأهداف ولكن طريقة الاحتفال بالتسجيل (خاصة الهدف الـ9) تركت لدي شعور بالمرارة كالكثيرين غيري، يساورني الفضول لمعرفة إن كان أحد اعتذر بعد المباراة”.

ومن ناحيتها دافعت لاعبة كرة القدم الأمريكية السابقة آبي وامباك عن لاعبات الفريق الأمريكي وغردت قائلة “لكل من لديه مشكلة مع عدد الأهداف.. بالنسبة لبعض اللاعبات هذه أول كأس عالم ويجب أن يشعرن بالحماس”.

وأضافت متسائلة “هل كنتم ستطلبون من فريق كرة القدم للرجال بعدم التسجيل والاحتفال كما تفعلون الآن؟”.

يذكر أن ما حققه المنتخب الأمريكي في هذه المباراة يعد أكبر انتصار في تاريخ كأس العالم للسيدات، حيث كانت أكبر نتيجة في تاريخ البطولة هي نتيجة مباراة ألمانيا والأرجنتين، والتي انتهت بفوز الماكينات الألمانية بـ11 هدفا مقابل لاشئ، عام 2007.

بينما كان أكبر انتصار للولايات المتحدة قبل هذه المباراة، أمام الصين، حيث هزمت الصين في تايبي عام 1991، بـ7 أهداف نظيفة.