الهلال بطل آسيا يعود للمنافسات المحلية أمام الحزم

يعود الهلال إلى الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم لأول مرة منذ ما يقرب من شهرين ليواجه الحزم غدا الخميس بعد تتويجه بطلا لآسيا ثم مشاركته في كأس العالم للأندية لأول مرة.

وخاض الهلال مباراته الأخيرة في الدوري في نهاية أكتوبر تشرين الأول قبل أن يحرز لقب دوري أبطال آسيا على حساب أوراوا رد دايموندز الياباني ثم يشارك في كأس العالم للأندية في قطر حيث احتل المركز الرابع بعد عروض أثارت الإعجاب رغم خسارته أمام فلامنجو البرازيلي ومونتيري المكسيكي.

ويملك الهلال 20 نقطة من تسع مباريات في المركز الخامس ويتأخر بست نقاط عن غريمه التقليدي النصر المتصدر الذي خاض 12 مباراة.

لكن الهلال سيفتقد أمام الحزم ثنائي الوسط سلمان الفرج وكارلوس إدواردو كما تحوم شكوك حول مشاركة سالم الدوسري.

وغاب الفرج عن كأس العالم للأندية بسبب الإصابة بينما يعاني البرازيلي كارلوس إدواردو من مشكلة في عضلات الفخذ الخلفية ويغيب لثلاثة أسابيع. واشتكى الدوسري هذا الأسبوع من آلام في الركبة ولم يشارك في التدريبات الجماعية.

ويتجه النصر حامل اللقب يوم السبت لمواجهة الفيحاء المنتشي بانتصار كبير 4-1 على الاتحاد في مباراته السابقة، وسيتطلع مدربه البرتغالي روي فيتوريا لتجنب تكرار الأداء المتواضع الذي قدمه في الشوط الأول أمام ضمك المتواضع في دور الستة عشر لكأس ملك السعودية أمس الثلاثاء عندما تأخر بهدفين قبل أن ينتفض ويسجل أربعة أهداف من بينها ثلاثية للمهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله.

ويخوض الأهلي، الذي انتصر في مبارياته الثلاث الأخيرة، مواجهة صعبة خارج ملعبه ضد الشباب الساعي لوضع حد لمسيرة سيئة من أربع هزائم متتالية أبعدته إلى المركز العاشر برصيد 15 نقطة.

ويحتل الأهلي، الذي يقوده المدرب السويسري كريستيان جروس، المركز الثاني برصيد 23 نقطة من 11 مباراة، بينما يملك التعاون صاحب المركز الثالث 22 نقطة مقابل 21 نقطة للوحدة الرابع.

ويحل التعاون، الذي انتصر في ست من مبارياته السبع الأخيرة، ضيفا على الاتفاق يوم السبت بينما يلعب الوحدة، أحد مفاجآت الموسم، على أرضه ضد الفيصلي، صاحب المركز السادس برصيد 20 نقطة، بعد غد الجمعة.

ويسعى الرائد لمواصلة انتصاراته عندما يستضيف العدالة المتعثر غدا الخميس. ويحتل الرائد المركز الثامن برصيد 20 نقطة بفضل ثلاثة انتصارات متتالية.