اليورو يتراجع مقابل الدولار

يواجه اليورو صعوبات للارتفاع مقابل الدولار القوي، اليوم الأربعاء، وقبعت العملة الموحدة قرب 1.11 دولار، مع هدوء يسود أسواق الصرف الأجنبي قبيل اجتماع مهم لمصرفيين من بنوك مركزية في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

وبينما تسارع الأسواق لوضع إقدام بنوك مركزية في الولايات المتحدة وأوروبا على تيسير كبير في الحسبان، فإن التوقعات المستقبلية لليورو مقابل الدولار ستعتمد بشكل كبير على ما إذا كان صانعو السياسات سيتخذون إجراءات ترقى لمستوى توقعات التيسير النقدي.

وسيجتمع مسؤولون من بنوك مركزية كبرى في جاكسون هول في وايومنج يوم الجمعة مع تركز الاهتمام على كلمة مرتقبة سيلقيها جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي).

وفي أحدث تعاملات، تراجع اليورو 0.1 % إلى 1.1092 دولار. وارتفع مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، 0.1 % إلى 98.265.

وتلقى الدولار الدعم أيضا من حديث بشان زيادة الإنفاق، وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس إن إدارته تدرس تخفيضات ضريبية محتملة على الأجور وكذلك على أرباح بيع الأصول.

وهبط الجنيه الاسترليني في أحدث تعاملات 0.3 % إلى 1.2134 دولار و0.2 % مقابل اليورو إلى 91.405 بنس.

وارتفع الدولار مقابل الين 0.3 % إلى 106.55 ين.