باحث للغد: نتنياهو لا يمتلك زمنًا مفتوحًا.. والحرب في غزة تنتهي خلال أسابيع

يشهد جنوب قطاع غزة أكثر المعارك ضراوة عقب انهيار الهدنة الإنسانية المؤقتة، الأسبوع الماضي. ويواصل جيش الاحتلال التصعيد العسكري بالهجمات المكثفة والقصف المتواصل.. ويرى الباحث السياسي الفلسطيني، سامر السنجلاوي، أن التصعيد هو أسلوب الغرب في الحروب، ولذلك نجد التضامن والتـأييد والدعم الغربي، من بريطانيا وألمانيا وفرنسا ودول غربية اخرى لإسرائيل.

تكتيك القصف المتواصل .. قاعدة عسكرية غربية

أوضح السنجلاوي، أن الجيوش في الغرب، ومنذ أن أسست سلاح الجو، لجأت إلى قاعدة عسكرية تقول: إن القصف الجوي المكثف يؤدي إلى ثورة أو انتفاضة شعبية ضد الحكومات، وبالتالي إسقاطها، ولذلك فإن القصف المتواصل في غزة مقصود لإثارة مشاعر المواطنين ضد المقاومة وضد حماس.

وهذا التكتيك العسكري في القصف لجأت إليه قوات التحالف ضد ألمانيا في الحرب العالمية الثانية، وقتلت في مدينة هامبورغ وحدها ما يقرب من 50 ألف قتيل، ودمرت 58 مدينة.. ولجأت إليه ألمانيا ضد بريطانيا، وقتلت نحو  40 ألفا في لندن، ولجأت لهذا التكتيك الولايات المتحدة في فيتنام والعراق وسوريا، وفي جميع هذه الوقائع لم يسقط تشرشل و لاهتلر، ولا النظام في فيتنام  أو في سوريا مثلا.. وبالضرورة لن تسقط عزة ولا الحكومة في غزة.

القصف الإسرائيلي المتواصل لم يحقق أي هدف

وقال السنجلاوي للغد: إن القصف الإسرائيلي المتواصل، والذي دمر قطاع غزة، وأسقط عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، وشرد أكثر من مليون مواطن من أهالي غزة، لم يقض على المقاومة، ولم يحرر أسيرا إسرائيليا واحدا، ولم يحقق شيئا سوى استهداف المدنيين الأبرياء.. أما ما يقال عن اكتشاف فتحات للأنفاق تم إغلاقها، فهذا ترويج دعائي، لأن الفتحات التي توصلت إلبها إسرائيل كانت عقب خروج المقاتلين منها.. كما أن هذه الفتحات يمكن إصلاحها.

لا يمكن إغراق مدينة أنفاق تحت الأرض

أضاف الباحث السياسي: إن كل ما يقال عن إغراق الأنفاق بالمياه عبر مضخات يتم توصيلها بمياه البحر، هو من قبيل «الفنتازيا» أو الخيال العلمي، لأن الأنفاق ليست متصلة ومترابطة، ثم أن الأنفاق ـ وبحسب البيانات الإسرائيلية ـ تمثل مدينة أخرى تحت الأرض.

رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو يلتقي بالقادة العسكريين في مقر الجيش الإسرائيلي في تل أبيب ـ صحيفة تايمز أوف إسرائيل
رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو يلتقي بالقادة العسكريين في مقر الجيش الإسرائيلي في تل أبيب ـ صحيفة تايمز أوف إسرائيل

 

نتنياهو لا يمتلك زمنا مفتوحا للحرب

وتابع سامر السنجلاوي للغد: رغم كل الكرم الأميركي بالدعم العسكري المتواصل لإسرائيل، فإن جيش الاحتلال لم يحقق أي هدف أو أي  إنجاز، وبات واضحا من التصريحات الأميركية، أنهم أعطوا إسرائيل فرصة لمدة أسابيع  لإنهاء الحرب، وذلك قبل الدخول في منافسات الانتخابات الرئاسية الأميركية، خاصة أن الحزب الديمقراطي الحاكم يواجه منافسة ساخنة من الجمهوريين.

و الأمر الثاني هو قرارات الحكومة الإسرائيلية، وقد صادق الكنيست قبل يومين، على قرار إجراء تعديل على ميزانية 2023 بما يتناسب مع ظروف الحرب، وهذا التعديل يؤشر إلى أن الحرب ستنتهي خلال أسابيع. كما أن وزارة الداخلية التي سبق لها تأجيل انتخابات البلدية التي كان مقررا لها يوم 3 أكتوبر/ تشرين الأول بشكل مفتوح، قررت إجراء الانتخابات يوم  30 يناير / كانون الثاني وبشكل نهائي.. أي أن نتنياهو لا يمتلك زمنا مفتوحا للحرب في قطاع غزة.

 

شاهد | البث المباشر لقناة الغد

 

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]