بالأرقام.. إيران تسجل إصابات جديدة بفيروس كورونا

كشف المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهان بور، اليوم الأربعاء، في بيان على التلفزيون الرسمي أن 19 شخصا إجمالا لقوا حتفهم وأصيب 139 بفيروس كورونا المستجد في إيران.

وشهدت إيران أكبر عدد من الوفيات بسبب الفيروس خارج الصين التي نشأ بها الفيروس في أواخر العام الماضي.

وسُجلت 15 إصابة جديدة بفيروس كوفيد-19 في مدينة قم المقدسة في إيران وتسع في جيلان وأربع في طهران وثلاث في خوزستان واثنتان في كل من سيستان وبلوشستان وكهكيلوية وبوير أحمد وفارس وواحدة في مركزي وكرمانشاه وأردبيل ومازندران ولورستان و سمنان وهرمزجان.

ومن جانبه قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، إنه يجب ألا يصبح فيروس كورونا “سلاحا في يد العدو” يمنع العمل والإنتاج في إيران.

ونقل الموقع الرسمي للرئاسة عن روحاني قوله “يجب عدم تحويل كورونا إلى سلاح في يد أعدائنا لتعطيل العمل والإنتاج في البلاد”.

يذكر أن العراق قد أغلق المدارس والجامعات أمس الثلاثاء، وطلب من مواطنيه الابتعاد عن التجمعات مع إسراعه لمنع انتقال فيروس كورونا من جارته إيران التي شهدت على ما يبدو أسوأ موجة تفش للفيروس خارج الصين.

وأظهرت اختبارات أجريت لأفراد أسرة عراقية مؤلفة من أربعة وعادت من زيارة لإيران إصابتهم بكورونا في محافظة كركوك، وكان هؤلاء أول عراقيين يعرف إصابتهم بالمرض وذلك بعد يوم واحد من أول حالة إصابة مؤكدة لكورونا في العراق وهي لطالب إيراني بمدينة النجف.