بعد إعلان حصيلة القوائم الانتخابية بالجزائر.. هل أصبح إجراء الانتخابات أمرا واقعا؟

قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة الجزائر، الدكتور صاغور عبد الرزاق،إن الانتخابات الرئاسية بالجزائر أصبحت المخرج الوحيد والحل المتعلق بحلحلة الوضع الذي أصبح متأزما.

وأوضح في تصريحات لـ”الغد”، أن السلطة الوطنية للانتخابات،أعطت عدد من الضمانات، وسط 145 مرشح، مما يعني أن الانتخابات أصبحت واقع حقيقي، مع الوضع في الأعتبار ما حدث في تونس بفوز شخص بالرئاسة برغبة الشعب ولم يكن متوقعا فوزه.

وتابع:”الحراك قوة لا يستهان بها ومصوب للسياسة العامة وله تأثيراته، وعلى السلطة أخذ مطالب الحراك في الأعتبار، ونفس الأمر للرئيس القادم الذي سيأخذ الحراك في اعتباره”.

وأعلنت السلطة المستقلة للانتخابات في الجزائر، الحصيلة النهائية للمراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية والتي شهدت تسجيل أكثر من مئتين وأربعة وثمانين ألف ناخب جديد. كما تقدم عدد من الراغبين في الترشح بشكاوى بخصوص عراقيل إدارية في المصادقة على استمارات جمع التوقيعات.