بعد اللجوء للعمل من المنازل.. أوروبا تحذر من الجرائم الإلكترونية

حذرت وكالة الشرطة التابعة للاتحاد الأوروبي (يوروبول) من أن انتشار ظاهرة عمل الأشخاص عبر الإنترنت من المنزل أو قضاء الوقت في عزلة خلال أزمة فيروس كورونا قد يفتح الباب أمام المجرمين الإلكترونيين.

قالت المديرة التنفيذية ليوروبول كاثرين دي بول، في تقرير نشر يوم الجمعة “إن هذا الوباء يبرز أفضل وكذلك للأسف أسوأ ما في الإنسانية”.

وحذرت على وجه الخصوص من المجرمين الذين يتصيدون الأطفال قائلة “إنني قلقة للغاية بشأن ارتفاع الاعتداء الجنسي على الأطفال عبر الإنترنت”.

تقول يوروبول، ومقرها لاهاي بهولندا، إن بعض الدول الأعضاء، ومن بينها إسبانيا، أبلغت بالفعل عن زيادة في محاولات الوصول إلى مواقع الويب غير القانونية التي تعرض “مواد الاستغلال الجنسي للأطفال”.

وتضيف الوكالة أن “الجناة المعزولين والضجرين” يعربون عن اهتمام متزايد بتجارة هذه المواد، وأن بعض الدول شهدت زيادة في المخالفين الذين يحاولون الاتصال بالأطفال على وسائل التواصل الاجتماعي.

يقول التقرير إن المجرمين الإلكترونيين يطلقون أيضًا حملات التصيد الإلكتروني وبرامج الفدية التي تستغل فيروس كورونا، ويحذر من المبيعات عبر الإنترنت لعناصر الحماية من الفيروسات مثل الأقنعة ومجموعات الاختبار.

مصر

79٬254
اجمالي الحالات
950
الحالات الجديدة
3٬617
اجمالي الوفيات
53
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬753
المتعافون
52٬884
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬577
اجمالي الحالات
532
الحالات الجديدة
328
اجمالي الوفيات
1
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
43٬570
المتعافون
9٬679
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬220
اجمالي الحالات
191
الحالات الجديدة
24
اجمالي الوفيات
4
الوفيات الجديدة
0.5%
نسبة الوفيات
525
المتعافون
4٬671
حالات تحت العلاج

العالم

12٬337٬473
اجمالي الحالات
215٬716
الحالات الجديدة
554٬636
اجمالي الوفيات
4٬560
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬929٬179
المتعافون
4٬853٬658
حالات تحت العلاج