بمشاركة دولية.. الفلسطنييون يواجهون خطة الضم انطلاقا من الأغوار

دعت حركة فتح ، كافة أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية للمشاركة الواسعة في الفعاليات الشعبية لمواجهة مخططات الضم الإسرائيلي، والتي ستنطلق اليوم الإثنين، من منطقة الأغوار ، ومواجهتها بكل قوة ،كما طالبت الجاليات الفلسطينية في الشتات وخاصة في أوروبا، للخروج باتجاه السفارات الأمريكية والإسرائيلية، تعبيرا عن رفضهم للضم والتنديد بالمشاريع الإستعمارية .

وأكدت حركة فتح أن المسيرات الشعبية والجماهيرية ستنطلق من منطقة الأغوار الفلسطينية ، بمشاركة واسعة من كافة فصائل منظمة التحرير، ومؤسسات المجتمع المدني، إضافة إلى ممثلين عن المجتمع الدولي، وعلى رأسهم مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام نيكولاي ميلادينوف، وممثل الاتحاد الأوروبي، وقناصل الدول الأجنبية بما فيهم القنصل البريطاني العام، والسفير الصيني، والسفير الأردني، حيث يلقي كل منهم كلمة تؤكد موقف بلاده الرافض لخطة الضم.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، روحي فتوح، أن خطة الضم معزولة دولياً، وكل المجتمع الدولي ضد خطة الضم، والقيادة الفلسطينية ومعها الشعب الفلسطيني اخذت قرار بمقاومة خطة الضم.

وقال: “بعد اجتماع القيادة الفلسطينية في شهر آيار/ مايو الماضي، قررنا سواء أكان الضم كلياً أو جزئياً، يجب أن يواجه بالمقاومة الشعبية”.

وتابع فتوح، في تصريح صحفي: “في حال تم تنفيذ الضم، سينتهي كل شيء، ولن يعد هناك اتفاقيات، وسنعود إلى ما قبل مؤتمر مدريد، ستكون كل الخيارات متاحة أمامنا، ولا نقبل أن نستدرج لشيء آخر، وفي حال غامرت إسرئيل ستنهي كل شيء”، منوهاً إلى أن خيار مواجهة المشاريع الاستعمارية هي بالمقاومة الشعبية.

وأوضح أن قرار اللجنة المركزية لحركة فتح كان واضحاً، خلال سلسلة اجتماعات عقدتها خلال الفترة الماضية، بضرورة مواجهة خطة الضم بكل الوسائل الشعبية والتي ستبدأ بكورتها، اليوم الإثنين، انطلاقا من أريحا، وهي عاصمة الأغوار المستهدفة.

وقال: “اليوم شرارة الانطلاقة، وسيشارك المجتمع الدولي من خلال ممثلي الاتحاد الأوروبي، روسيا، الصين، وسيكون هناك حضور للقوى الفلسطينية والحكومة وجماهير شعبنا، خاصة الذين تضرروا من عملية التفرقة العنصرية التي تقوم بها إسرائيل”.

وشدد فتوح على أن الشعب الفلسطيني يريد إلغاء والتخلي عن سياسة الضم، وليس التأجيل، والشعب الفلسطيني لن ييأس أو يستسلم وسيجابه المشروع الاستعماري، بكل ما يملك من قدرات شعبية وسياسية.

ومن جهته، قال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينة، في تصريح صحفي،أمس، إن هناك قرار وطني تم اتخاذه على مستويات مختلفة: اللجنة التنفيذية، واللجنة المركزي لفتح، والقيادة الفلسطينية بأن الضم مرفوض، وهذا موقف مبدئي”.

وتابع: “الايام العشرة القادمة ستكون حاسمة وخطرة، لسنا على ثقة بأن إسرائيل وأمريكا ستتراجعان، وعلى هذا الأساس اتخذنا قرارنا بأن الضم مرفوض، والخطوات المقبلة تتوقف على ما سيحصل خلال هذه الأيام العشرة”.

وأشار أبو ردينة إلى ضغوط هائلة تمارس على الرئيس عباس لاستئناف الاتصالات مع الأمريكيين، لكن الموقف واضح، إذا كان ترمب قال أن القدس ليست على الطاولة، فأن الرئيس عباس رد بأن ترمب ليس على الطاولة. لن نجلس مع الأمريكان لوحدهم، ولا بديل عن دولة فلسطينية على حدود عام 1967 بما فيها القدس. ستكون خطواتنا المقبلة منسجمة مع هذا الموقف ومع الشرعية الدولية”.

بدورها، أكدت القوى الوطنية والإسلامية على أهمية تضافر الجهود الوطنية لإجهاض قرار الاحتلال بنهب مساحات واسعة من أراضي الضفة الغربية، ضمن خطة الضم، ودعت المواطنين للمشاركة الواسعة في الفعاليات الجماهيرية والشعبية التي تخرج ضد الاستيطان.

وطالبت القوى بتوحيد المواقف الفلسطينية، وإنهاء كل أشكال الانقسام لمواجهة الأخطار المحدقة بالقضية الفلسطينية وفي مقدمتها خطة الضم الأمريكية الإسرائيلية، والتي تستهدف حقو الشعب الفلسطيني وإنهاء أى أمل في بناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس”.

وكانت مصادر عسكرية وأمنية إسرائيلية، حذرت في وقت سابق من انهيار الأوضاع الأمنية الميدانية في المناطق الفلسطينية سيما في الضفة الغربية ، ردا على مخطط الضم، حيث طلب وزير الجيش الإسرائيلي من قواته الاستعداد لتلك المرحلة ووضع الخطط اللازمة للتعامل مع الموقف.

مصر

79٬254
اجمالي الحالات
950
الحالات الجديدة
3٬617
اجمالي الوفيات
53
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬753
المتعافون
52٬884
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬577
اجمالي الحالات
532
الحالات الجديدة
328
اجمالي الوفيات
1
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
43٬570
المتعافون
9٬679
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬220
اجمالي الحالات
191
الحالات الجديدة
24
اجمالي الوفيات
4
الوفيات الجديدة
0.5%
نسبة الوفيات
525
المتعافون
4٬671
حالات تحت العلاج

العالم

12٬337٬473
اجمالي الحالات
215٬716
الحالات الجديدة
554٬636
اجمالي الوفيات
4٬560
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬929٬179
المتعافون
4٬853٬658
حالات تحت العلاج