بمشاركة 80 مزارعًا.. انطلاق المعرض الأول للمنتجات الآمنة بغزة

افتتح في قطاع غزة لأول مرة معرض للمنتجات الزراعية الآمنة والخالية من المواد الكيماوية، ويأتي المعرض نتاج مشروع يضم 80 مزارعا من مختلفِ المناطق في القطاع.

ويعمل المشروع على تطوير نظامِ الزراعة الآمنة بعد تلوث التربة نتيجة الاستهدافات الإسرائيلية المتكررةِ للأراضي الزراعية.

وقال عادل قدوم، رئيس مكتب الإعانة الإسلامية فرنسا في قطاع غزة، إن المعرض يهدف إلى ضمان منتجات صحية للشعب الفلسطيني.

وأضاف “أنشأنا وحدات نموذجية بكلية الزراعة في جامعة الأزهر بغزة والتي تولت الإنتاج الزراعي والنباتي وتربية الأبقار وتصنيع الجبن”.

وفي سياق متصل، أشار خالد قديح، مزارع فلسطيني، إلى أن الزراعة الآمنة ساهمت في تحسين دخل أسرتي.

وتعتمد “الزراعة الآمنة” على الأسمدة العضوية ولا تستخدم المبيدات والمخصبات الكيماوية الضارة بصحة الإنسان، وجاء البنجر من ضمن المنتجات المعروضة بصورة جيدة.

ويستمر المعرض ليومين، بتنظيم مؤسسة “الإعانة الإسلامية- فرنسا”، وبالتعاون مع جامعة الأزهر في غزة تحت اسم “المعرض الأول للمنتجات الآمنة”.