بن فليس يسحب استمارة ترشحه لانتخابات الرئاسة الجزائرية

أفاد مراسل الغد بأن رئيس الحكومة الجزائرية الأسبق ورئيس حزب طلائع الحريات، علي بن فليس، تقدم للهيئة المستقلة لسحب استمارة ترشحه للانتخابات الرئاسية المحددة في الثاني عشر من ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وترددت أنباء عن أن بن فليس فاوض جهات نافذة قبل إعلان مشاركته في الانتخابات الرئاسية، بعد إشادته بقرارات استحداث سلطة عليا مستقلة لتنظيم الانتخابات ومراقبتها، ودعوة الناخبين لصناديق الاقتراع وتعديل قانون الانتخابات.

واعتبر ”بن فليس“ الذي ترشح للانتخابات الرئاسية في 2004 و2014، أن ”الشروط المؤسساتية والقانونية والإجرائية لانتخاب رئيس للجمهورية متوفرة اليوم، فرغم بعض النقائص التي ليس تأثير، فإن هذه الشروط تستجيب لمعايير مقبولة لإجراء اقتراع رئاسي“.

يأتي هذا في وقت أكد رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح أن الاحتكام إلى الصندوق هو الحل الأمثل لحل أزمة البلاد، وذلك بعد يوم من قرار منع دخول حافلات المتظاهرين إلى العاصمة.