بوتين يصل إسرائيل ويلتقى الرئيس عباس مساء اليوم

وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، إلى إسرائيل، للمشاركة في المنتدى الدولي لما يسمى ب “المحرقة” الذي تستضيفه الحكومة الإسرائيلية بالقدس المحتلة، بحضور ما يزيد عن 40 من زعماء العالم.
ويضم الوفد الروسي 200 شخص، من بينهم شخصيات حكومية ومسؤولين وحراس أمن وغيرهم.

والتقى رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في القدس المحتلة، وقال نتنياهو، خلال استقبال بوتين : “أرحب بصديقنا الكبير الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، سارة وأنا نسرّ باستضافتكم مرة أخرى في منزلنا بأورشليم ونشكركم للعلاقات الوطيدة التي تسود بين روسيا وإسرائيل مما يصب في مصلحة شعبينا ودولتينا والسلام والاستقرار في المنطقة”.

بدوره، قال الرئيس الروسي بوتين مخاطباً نتنياهو: “أود أن أشكركم للفرصة التي منحت لي للوصول إلى هنا.. نعمل بشكل منتظم مع دولة رئيس الوزراء.. أردنا منذ فترة طويلة أن نزور إسرائيل وإنني متأكد بأن هذه الزيارة تساهم في تعزيز العلاقات بيننا.. نحيي اليوم بطبيعة الحال ذكرى ضحايا الهولوكوست”.

كما سيلتقى بوتين الرئيس الإسرائيلي “رؤوفين ريفلين”، وعائلة إسرائيلية معتقلة في روسيا بتهمة حيازة المخدرات، حيث يتوقع أن يطلب كل من ريفلين ونتنياهو الإفراج عنها، وسط تقارير تتحدث أن ذلك سيتم مقابل صفقة ستقدم فيها إسرائيل عدداً من الإيماءات لصالح روسيا منها تسجيل أراضي كنائس لصالحها.

وفي ذات السياق، من المقرر أن يستقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء اليوم الخميس، الرئيس الروسي بوتين، في قصر الرئاسة في مدينة بيت لحم، بعد الانتهاء من زياره دولة الاحتلال.

وتعد هذه الزيارة الثالثة من نوعها للرئيس بوتين للأراضي الفلسطينية، بعد نيسان 2005 وحزيران 2012، تأكيداً على العلاقات الفلسطينية-الروسية التاريخية والوطيدة، والدور الروسي المهم في إحلال السلام وإقرار الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني.

لها الحيوي.