بينها المشهد السياسي.. عوامل وضعت تونس على شفا الإفلاس

في الوقت الذي يشهد فيه الشارع التونسي حالة احتقان ومظاهرات مطالبة بالتشغيل وتحسين مستوى العيش. تزداد الضغوط الدولية على تونس مع تفاقم ديونها الخارجية والتي تتجاوز 60% من الناتج المحلي..

 

ناقش “حصة مغاربية” الأمر مع كل من الدكتور خالد عبيد الأكاديمي والمحلل السياسي، والخبيرة الاقتصادية جنات بن عبد الله.

في البداية قال عبيد إن هناك عدة عوامل وضعت تونس على شفا حفرة من الإفلاس، موضحا أن المسألة السياسية في المشهد التونسي كان متحركا وغير مستقر منذ 2011، ومن ثم لا يمكن المساعدة قي خلق حكومة مستقرة قادرة على أن تخطط وتبرمج وتتعامل مع الوضع الاقتصادي من قريب أو بعيد.

وذكر الأكاديمي والمحلل السياسي أن كل الحكومات وجدت نفسها تواجه إسكات الاحتجاج، ورضا طرف ما على آخر، دون القدرة على التخطيط الاقتصادي للبلاد، مضيفا أن ازمة كورونا زادت الاوضاع صعوبة.

فيما قالت الخبيرة الاقتصادية جنات بن عبد الله إن تونس بحسب وكالة موديز للصنيف الائتماني في حالة إفلاس مع تأجيل الإعلان عن ذلك، لافتا إلى ان الإرجاء يأتي اعتمادا على القروض التي استدانتها الحكومة.

وأكدت أن ميزانية تونس تعيش صعوبات حادة، ورغم ذلك انخرطت الحكومة التونسية برئاسة المشيشي في مسار فاشل وخاطئ.

وقالت “رئيس الحكومة ذكر أن الإعلان عن إفلاس الدولة التونسية غير مسؤول، قلنا له إن اللا مسؤولية واللا وطنية أن تقدم الحكومة مشروع ميزانية دون تدبير الاعتمادات اللازمة لتوفير نفقات الدولة.

وتابعت أن تونس دخلت 2021 وخزينتها لا تكفي لتغطية احتياجات 3 أشهر، ما دفع لاقتراض لتسديد جزء من الدين الخارجي، ما يؤكد أن التزام تونس بتسديد هذه القروض ربما سيكون على حساب تقليص الأجوز ورفع الدعم عن المحروقات، وغيرها من الأمور التي سترهق في الآخر المواطن التونسي.

وهناك حلقة مفرغة من الاقتراض دخلتها تونس، لتسديد أقساط ديون سابقة، بسبب تعطل إنتاج الثروات الطبيعية من المحروقات والفوسفات، فيما أكد خبراء اقتصاد أن البلاد أصبحت على حافة الإفلاس، نتيجة التأخر في تنفيذ الإصلاحات الهيكلية التي تتطلبها بنية الاقتصاد، وجراء تداعيات تفشي فيروس كورنا.

وقالت هيئة المحاسبات إن تونس مطالبة بتسديد 4 مليارات دولار كجزء من ديونها الخارجية، ما يعمق من الأزمة الاقتصادية وتراجع الاستثمار، بينما تدعو جهات اقتصادية أخرى الحكومة إلى إنقاذ المؤسسات المفلسة لدفع عملية التنمية والتقليص من حجم هذه الديون..

وتضمنت موازنة العام الماضي 3 مليارات دولار كديون خارجية تتطلب السداد ما يضع حكومة هشام المشيشي في مأزق تنفيذ هذه التعهدات وفق إمكانياتها المحدودة مع تراجع الاستثمار العام في القطاعين الحكومي والخاص.

وكشفت دائرة المحاسبات في تونس أن الحكومة ستبدأ من هذا العام سداد دفعات من قروض خارجية بقيمة ألف مليون دولار إلى غاية عام 2025 ما قد ينعكس على المشهد الاقتصادي محليا باتباع إجراءات التقشف التي اشترطها صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي ومن بينها تجميد الزيادات في الرواتب وغلق باب الوظائف الحكومية.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]