تأجيل مباريات في الدوري الإيطالي بسبب فيروس كورونا

قررت السلطات الإيطالية تأجيل أربع مباريات في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم كانت مقررة، اليوم الأحد، إلى جانب مباراة دولية للسيدات في الرجبي بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

وقالت الحكومة الإيطالية في بيان، أمس السبت، إنها قررت تأجيل مباريات انتر ميلان وسامبدوريا وأتلانتا مع ساسولو وإيلاس فيرونا في مواجهة كالياري إلى تاريخ لاحق لم تحدده.

وقال نادي تورينو في بيان اليوم الأحد، إن مباراته المقررة اليوم الأحد على أرضه أمام بارما تأجلت أيضا.

وقال الاتحاد الاسكتلندي للرجبي، إن المباراة الدولية في رجبي السيدات ضمن بطولة الأمم الست بين منتخبي إيطاليا واسكتلندا والتي كان من المقرر إقامتها في مدينة لينيانو بمنطقة لومبارديا تأجلت لنفس السبب كذلك.

وبهذا فإن برنامج مباريات الدوري الإيطالي الأول اليوم يتضمن مباراتين فقط واحدة بين لاتسيو وجنوة على أرض الأخير والثانية بين روما وليتشي في العاصمة روما.

وتواجه إيطاليا أوسع انتشار لفيروس كورونا في أوروبا حتى الآن وأعلنت وفاة شخصين في الشمال منذ يوم الجمعة إلى جانب إصابة أكثر من 100 شخص بالفيروس.

وفي إطار محاولات الحكومة لمكافحة انتشار المرض أغلقت السلطات المدارس والجامعات وألغت بعض الأنشطة في المناطق الأكثر تضررا.

وتضم منطقة لومبارديا مدينة ميلانو في حين تبعد مدينة تورينو نحو 150 كيلومترا وهي في منطقة بيدمونت.

ومن المقرر أن يلتقي انتر ميلان ثالث الدوري الإيطالي مع ضيفه لودوجوريتس البلغاري في إياب دور 16 للدوري الأوروبي الخميس المقبل وهي مباراة تواجه خطر التأجيل أيضا.

وقالت صحيفة جازيتا ديلو سبورت إن المباراة ربما تقام خلف أبواب مغلقة.

ومن المقرر أن يستضيف نابولي فريق برشلونة الإسباني في ذهاب دور 16 لدوري أبطال أوروبا الثلاثاء المقبل لكن لم يظهر ما يشير إلى إمكانية تأجيل اللقاء.

وقال الاتحاد الإيطالي لكرة القدم اليوم الأحد إنه شكل فريق عمل لتحليل الوضع.

وكانت مباراة أسكولي أمام كريمونيزي في دوري الدرجة الثانية الإيطالي قد تأجلت يوم السبت قبل انطلاقها بساعة واحدة بسبب أيضا مخاوف فيروس كورونا.

كما تأجلت مباراة في الدرجة الثالثة بين بياتشينزا وسامبنيديتيزي إلى جانب العديد من مباريات بطولات الشبان والهواة في منطقة لومبارديا.