تحديد هوية رئيس الحكومة التونسية اليوم.. من النهضة أم مستقل؟

يعقد حزب النهضة التونسي اجتماعا، اليوم السبت، ليقرر ما إذا كان سيكلف شخصية من صفوف الحزب أو أخرى مستقلة لتشكيل الحكومة.

وأشارت مصادر إلى أن الحزب قد يختار مرشحا من خارج صفوفه.

وكان حزب النهضة قد أكد تمسكه بحقه الدستوري في قيادة الحكومة، بعد أن حصد المركز الأول في الانتخابات التشريعية.

وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس قد أعلنت، الجمعة، إنها راسلت كلا من رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان في خصوص النتائج النهائية للانتخابات التشريعية، التي جمع فيها حزب “النهضة” 52 مقعدا من مجموع 217.

وأمام حزب النهضة معضلة سياسية بعد أن حصل على ربع مقاعد البرلمان تقريبا بدون الحصول على أغلبية، فأصبح مضطرا للبحث عن تحالفات مع خمسة أو ستة أحزاب أخرى لتشكيل الحكومة.