تحذير أممي من احتمال وقف 22 برنامج مساعدات لليمن

حذرت ليز جراندي، منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، من أنه في حال لم تتلق تمويلا جديدا ضخما خلال الأسابيع المقبلة، فستُخفض الحصص الغذائية لـ12 مليون شخص، ولن يحصل ما لا يقل عن 2.5 مليون طفل ممن يعانون من سوء التغذية على خدمات مُنقذة للحياة.
وقالت جراندي إن الأمم المتحدة أُجبرت على تعليق معظم حملات التطعيم في مايو/ أيار الماضي، وبدون الحصول على أموال جديدة، سيتم إنهاء 22 برنامجا “متداعيا” لإنقاذ الأرواح في اليمن خلال الشهرين المقبلين.
وفي مؤتمر برعاية الأمم المتحدة في فبراير/ شباط الماضي، تعهد مانحون بتقديم 2.6 مليار دولار لتلبية الاحتياجات العاجلة لأكثر من 20 مليون يمني، لكن جراندي قالت إن المنظمة الدولية لم تحصل سوى على أقل من نصف هذا المبلغ حتى الآن، موضحة في بيان أمس الأربعاء أنه عندما لا يأتي المال، يموت أشخاص.