تحليلات ليس أكثر.. «حساء الخفافيش» ليس السبب الوحيد وراء فيروس كورونا

ذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية، في تقرير نشرته عبر «موقعها الإلكتروني» أن علماء صينيين ربطوا بين انتشار “فيروس كورونا” الصيني، بالثديات الطائرة، مشيرة إلى أن الخفاش هو «الحيوان الثديي الوحيد» الذي يستطيع الطيران.

وأكد تقرير آخر لـ «صيحفة ذا صن» البريطانية هذا الحديث وفقا لدراسة نشرت في مجلة علمية.

ويقال إن فيروس كورونا انتقل إلى الإنسان من خلال تناول بعض الصينيين للخفافيش أو وجبة “حساء الخفافيش” إذ من المعروف أن هذه الوجبة هي الطعام الأفضل للصينيين خاصة في مدينة ووهان الذي انتشر منها الوباء.

وأظهرت لقطات فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي سيدة صينية تتناول خفاشا، حيث بدت مستمتعة بهذه الوجبة.

وتقول تقارير صحفية ألمانية إن الثعابين لها دور هي الأخرى في انتشار هذا الفيروس الغامض، إذ أكد باحثون في جامعة صينية أن هناك نوعين من الثعابين المسؤولة عن هذا الفيروس.

يشار إلى أن هذه الروايات ما هي إلا مجرد تحليلات قام بها باحثون، حيث تكثف السلطات الصينية البحث عن أسباب الفيروس الغامض، وطرق مواجهته ومن ثم الإعلان عن الأسباب الحقيقية في حال التوصل إلى معلومات جديدة.

وقالت الصين اليوم الأحد إن عدد حالات الوفاة بسبب الفيروس ارتفع إلى 56 وإن 1975 شخصا أصيبوا بالعدوى.

وفي فرنسا أصيب 3 أشخاص، جميعهم صينيون، بالعدوى، يرقد اثنان منهم في مستشفى بباريس والثالث في بوردو.