تراجع أسعار النفط تهبط بأرباح الشركات السعودية

انعكست تراجعات أسعار النفط ،على أرباح الشركات السعودية خصوصاً البتروكيماوية والتصنيعية منها، إذ سجلت انخفاضاً بنسبة 13% خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي.
وانتهت الشركات المدرجة في سوق الأسهم السعودي الخميس الماضي، من الافصاح عن نتائجها الفصلية للربع الثالث. وبحسب النتائج المعلنة، انخفضت أرباح كبرى شركات البتروكيماويات والتصنيع التي تعتمد أنشطتها على المنتجات النفطية، مثل شركة سابك، فيما تحولت شركتا بترو رابغ والتصنيع إلى الخسارة، مما يعكس التداعيات السلبية لانخفاض أسعار النفط على وضع الشركات السعودية.
وانخفضت الأرباح المجمعة للشركات والبنوك السعودية خلال الأشهر التسعة إلى 81 مليار ريال مقارنة مع 93 مليار ريال في الفترة ذاتها من العام الماضي، كما انخفضت أرباحها للربع الثالث بنفس النسبة 13% لتصل إلى 28 مليار ريال من 32.4 مليار ريال في الربع الثالث من العام الماضي.
وقال أحمد التويجري مدير الوساطة في بنك الرياض:” تأثيرات أسعار النفط بدت تظهر على أداء الشركات السعودية بوضوح بدءاً من هذا الربع، ويتوقع أن تشتد آثارها السلبية خلال العام المقبل، الأمر الذي انعكس على أداء سوق الأسهم السعودي”.
وأضاف أن هناك مخاوف من أن تمتد تأثيرات النفط على البنوك التي تسجل حتى الآن نسب نمو تعتبر مقبولة، بعكس شركات البتروكيماويات التي تحولت شركات كبيرة منها للخسائر.