ترامب: أملك حق التدخل في ملفات قضائية.. لكن لا أفعل

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في تغريدة على تويتر الجمعة، أن من حقه التدخل في ملفات قضائية، لكنه شدد أنه قرر ألا يفعل ذلك حتى الآن.

وتشهد واشنطن جدلا كبيرا عقب خفض وزارة العدل العقوبة المقترحة في حق روجر ستون، المستشار السياسي المقرب من ترامب، واتخذ هذا القرار أهمية خاصة لأنه أعقب تغريدة للرئيس الأمريكي اعتبر فيها أنه “وضع ينطوي على ظلم” و”خطأ قضائيا”.

وأكد وزير العدل الأمريكي، بيل بار، الخميس، أن تعليقات الرئيس ليس لها أي تأثير على قرار الوزارة، لكنه انتهز الفرصة ليدعو ترامب إلى تجنب هذا النوع من التغريدات، التي تجعل عمله “مستحيلا”.

وأضاف “لم يطلب مني الرئيس قطّ التدخل بأي طريقة كانت في قضية جنائية”.

وعلق ترامب، في تغريدة على حسابه في “تويتر”، على هذا التصريح بالقول “لا يعني ذلك أني لا أملك كرئيس، حقا قانونيا للقيام بذلك، لدي الحق لكني اخترت ألا أفعل ذلك حتى الآن”.

وأدين روجر ستون، الذي عمل مستشارا لترامب قبل وخلال حملته الانتخابية، في نوفمبر/ تشرين الثاني بالكذب على الكونجرس ورشوة شهود في إطار التحقيق حول التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية عام 2016.

في البداية، طالب المدعون الأربعة المسؤولون عن الملف بعقوبة السجن لمدة تتراوح بين سبعة وتسعة أعوام، لكن الوزارة عارضت ذلك وطالبت بتسليط عقوبة “أدنى بكثير” بحجة “مصالح العدالة”.

ومن المنتظر أن يعلن قاض فيدرالي العقوبة في 20 فبراير/ شباط.