تشييع جثماني شهيدي حركة الجهاد بعد غارة إسرائيلية على دمشق

قال مراسلنا محمد طوالبة إن الآف المدنيين موجودون في مخيم اليرموك للصلاة على أرواح من استشهدوا نتيجة القصف الذي نفذ عبر طيران الاحتلال الإسرائيلي، على الأراضي السورية، واستهدف مقرا لسرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في سوريا.

وأوضح “طوالبة” أن هناك العديد من الحافلات تشارك في التشييع، وسط هتافات من الشبان للرد والأخذ بالثأر للشهداء الذين طالتهم يد الغدر.

وقالت حركة الجهاد الإسلامى، اليوم الاثنين، إن اثنين من أعضائها استُشهدا فى غارة جوية شنتها إسرائيل فى دمشق خلال الليل.

وكانت طائرات إسرائيلية مقاتلة، قد شنت غارات جوية بعد وقوع اشتباك بين حركة الجهاد وقوات الاحتلال فى محيط غزة.

واستهدف الهجوم الجوى فى منطقة العديلية خارج دمشق.