تصعيد ميداني في سوريا تزامنا مع اجتماع لمجلس الأمن

شهدت سوريا اليوم الجمعة، تصعيدا عسكريا هو الأخطر منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ، ترافق مع تصعيد كلامي بين راعيي الاتفاق الولايات المتحدة وروسيا.

ودخلت الهدنة حيز التنفيذ في سوريا مساء الإثنين، وجرى تمديدها 48 ساعة إضافية حتى مساء الجمعة. وأعلنت روسيا استعدادها تمديد العمل بها 72 ساعة إضافية.

ومنذ بدء سريانها، توقفت المعارك بشكل كامل تقريبا بين قوات النظام والفصائل المعارضة على غالبية الجبهات، باستثناء بعض النيران المتقطعة.

إلا أن صباح الجمعة شهد التصعيد الأخطر، إذ دارت عند الأطراف الشرقية للعاصمة دمشق، وتحديدا عند محور جوبر، أعنف اشتباكات منذ بدء سريان الهدنة، قبل أن تتراجع حدتها في وقت لاحق.

وتسيطر على حي جوبر «جبهة فتح الشام»، (جبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها بتنظيم القاعدة)، وفصيل «فيلق الرحمن» الإسلامي.

وقال مصدر عسكري لـ«فرانس برس»، إن الجيش السوري تصدى لهجوم للفصائل، ما أدى إلى اشتباكات عنيفة وقصف صاروخي.

واعتبر مصدر عسكري سوري هذه الاشتباكات «خرقا» للهدنة، وفق ما نقل التلفزيون الرسمي.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن «مقتل ثلاثة مقاتلين من الفصائل في الاشتباكات».

وتعرضت مناطق عدة خاضعة لسيطرة فصائل معارضة وجهادية في شمال البلاد لغارات جوية، وخصوصا في ريف حلب (شمال)، الغربي وإدلب (شمال غرب)، وفق المرصد السوري.

وأسفرت غارات جوية، وفق المرصد، استهدفت مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي عن «مقتل ثلاثة مدنيين، بينهم طفلان».

وتتواجد فصائل معارضة في مناطق واسعة في ريف حلب الغربي، فيما يسيطر تحالف «جيش الفتح» على كامل محافظة إدلب، وهو عبارة عن فصائل إسلامية وجهادية على رأسها «جبهة فتح الشام» (جبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها بتنظيم القاعدة).

ويستثني الاتفاق الروسي الأمريكي، تنظيم «داعش»، و«جبهة فتح الشام»، اللذين يسيطران على مناطق واسعة في البلاد.

  • تبادل الاتهامات ..

وبموجب الاتفاق تمتنع قوات النظام السوري عن القيام بأية أعمال قتالية في المناطق التي تتواجد فيها «المعارضة المعتدلة»، والتي سيتم تحديدها بدقة وفصلها عن المناطق التي تتواجد فيها «جبهة فتح الشام».

ويعد تحالف «جبهة فتح الشام»، مع العديد من الفصائل الإسلامية والمقاتلة في مناطق عدة، عائقا أساسيا أمام تطبيق الاتفاق.

وإذا صمد اتفاق وقف الأعمال القتالية لمدة أسبوع، يفترض أن يؤدي إلى تعاون عسكري غير مسبوق بين موسكو وواشنطن ضد  الجهاديين.

إلا أن الدولتين تتبادلان منذ الخميس الاتهامات حول إعاقة تنفيذ الاتفاق.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال إيغور كوناشينكوف الجمعة في بيان، «مع أن وقف إطلاق النار يستند إلى اتفاق ثنائي فإن طرفا واحدا يتقيد به فعليا».

ودعا مسؤول في هيئة الأركان الروسية، الولايات المتحدة إلى اتخاذ «إجراءات حاسمة»، لكي تحترم فصائل المعارضة السورية وقف إطلاق النار، معربا عن استعداد بلاده تمديد الهدنة 48 ساعة إضافية.

وبعد ساعات على التصريحات الروسية الجمعة، أعادت الولايات المتحدة التأكيد، أنها لن تتعاون مع موسكو قبل دخول المساعدات الإنسانية إلى سوريا بموجب الاتفاق بينهما.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي، إن الوزير جون كيري أبلغ نظيره الروسي سيرجي لافروف، في اتصال هاتفي، إن واشنطن «لن تقيم مركز التنسيق العسكري المشترك مع روسيا في حال لم يتم التقيد ببنود الاتفاق الخاصة بالمساعدات الإنسانية».

وبموجب الاتفاق، وبعد مرور سبعة أيام على الهدنة وتكثيف إيصال المساعدات، تبدأ واشنطن بالتنسيق مع موسكو لتنفيذ ضربات جوية مشتركة ضد «جبهة فتح الشام»، وتنظيم «داعش».

وأكد كيري لنظيره الروسي، بحسب المتحدث، أن واشنطن «تعتمد على روسيا لكي تستخدم نفوذها على نظام الأسد، ليتيح دخول القوافل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة إلى حلب ومناطق أخرى».

  • العالم يراقب ..

ولا تزال الشاحنات المحملة بالمساعدات تنتظر في منطقة عازلة عند الحدود السورية التركية للتوجه إلى الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب، فيما يجتمع مجلس الأمن الدولي عند الساعة 17,30 (21,30 تغ)، في جلسة مغلقة لبحث الاتفاق الأمريكي الروسي.

وقال ديفيد سوانسون، المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في مدينة غازي عنتاب التركية، لوكالة «فرانس برس»، «الأمر محبط كثيرا بالنسبة لنا كعاملين في الشأن الإنساني. نحن هنا، نحن على الأرض ومستعدون للتحرك».

وأضاف، «العالم كله يراقب».

ويفترض أن تمر الشاحنات عبر طريق الكاستيلو، التي تشكل خط الإمداد الرئيسي إلى الأحياء الشرقية، وتسيطر عليها قوات النظام منذ أسابيع، ما أتاح لها فرض الحصار على المناطق المعارضة، حيث يعيش 250 ألف شخص.

وينص الاتفاق على تحويل طريق الكاستيلو إلى منطقة خالية من السلاح.

وكان الجيش السوري بدأ الخميس الانسحاب من الطريق، إلا أنه اضطر للعودة إليه لعدم انسحاب الفصائل المعارضة، وفق موسكو.

ويزداد الوضع في سوريا تعقيدا مع إعلان الولايات المتحدة عن نشر قوات خاصة أمريكية لدعم القوات التركية والفصائل المعارضة المدعومة من قبلها في معاركها ضد تنظيم «داعش» في شمال سوريا.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون»، جيف ديفيس، إن هذا القرار يأتي «استجابة لطلب تركي».

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]