تضاعف معاناة مرضى السرطان في غزة.. والأسباب كثيرة

يعاني مرضى قطاع غزة، وخصوصاً مرضى السرطان الذين لا تتوفر إمكانية علاجهم في القطاع، جراء تقييد حركتهم ومنعهم من السفر عبر معبري رفح وبيت حانون “إيرز” ، وذلك منذ إعلان حالة الطوارئ في أراضي السلطة الفلسطينية لمواجهة فيروس كورونا كوفيد 19 في مارس/آذار الماضي.

وتتضاعف معاناة مرضى السرطان في قطاع غزة مع استمرار قيود الحصار الإسرائيلي الذي يمنع إدخال الأدوية والمعدات الطبية اللازمة لهم، إضافة لحرمان المئات منهم من السفر لتلقي العلاج في الخارج.

وبرزت مشكلات جديدة تتهدد حياة مرضى السرطان في غزة بسبب جائحة كورونا ووقف السلطة الفلسطينية للتنسيق الأمني والمدني مع الاحتلال.

التنسيق الأمنى والسرطان
هذه المعاناة انعكست على العديد من المرضي ، مثل المريض عزمي سليم أبو عمرة 27 عاماً، من سكان دير البلح وسط قطاع غزة و الذى تم حرمانه السفر لإجراء عملية استئصال ورم يفاقم وضعه الصحي.

وقال والدي عزمي سليم عطوة أبو عمرة 54 عاماً، في حديث لقناة الغد، أنه منذ حوالي 5 أشهر بدأ عزمي يشتكي من ألم في الظهر والخاصرة اليمنى، وعندما اشتد عليه الألم توجه بتاريخ 15 / 5/ 2020 ، إلى مستشفى شهداء الأقصى بدير البلح وسط قطاع غزة لإجراء الفحوصات الطبية، وقرر الأطباء بقائه في المستشفى لاستكمال الفحوصات.

وبعدها بأيام، تم تحويله إلى مستشفى غزة الأوروبي في خان يونس، لإجراء فحوصات أخرى وصور رنن مغناطيسي، حيث اكتشف الأطباء أنه مصاب بالسرطان (انسداد في القناة المرارية في الكبد نتيجة وجود ورم خبيث).

وتابع قائلا “بدأنا بإجراءات الحصول على تحويلة طبية لعلاجه بالخارج، وبالفعل حصلنا على التحويلة والتغطية المالية من دائرة العلاج بالخارج في وزارة الصحة الفلسطينية لعلاجه في مستشفى المقاصد في مدينة القدس المحتلة وإجراء عملية استئصال الورم، وتم تحديد موعداً للسفر بتاريخ 15 / 6/ 2020 “.

وأضاف، أن المريض توجه إلى دائرة الشؤون المدنية الفلسطينية بقطاع غزة لتقديم طلب الحصول على تصريح من السلطات الإسرائيلية المحتلة لاجتياز معبر بيت حانون “إيرز “، وتابع موضحا “أبلغونا بوقف التنسيق مع سلطات الاحتلال، وبعد ذلك تحصلنا على موعد حديد بتاريخ 22 / 6/ 2020 ، ومر تاريخ الموعد دون أن نحصل على تصريح ، موضحا أن وضع نجله عزمي الصحي الذي يزداد سوءاً مع مرور الوقت، ولا تتوفر إمكانية علاجه في مستشفيات قطاع غزة”.

الضغط الدولي
وأكد المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، أن هناك تراجعا بأعداد المسافرين من المرضى بسبب الإجراءات والقيود الإسرائيلية المشددة ضدهم، بحيث عرقلت السلطات الإسرائيلية المحتلة في العام الماضي 2019 ، سفر 8.549 مريضاً من المحولين رغم حصولهم على التحويلات الطبية اللازمة للعلاج في الخارج، معظمهم من مرضى السرطان المحولين لتلقي العلاج في مستشفيات الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة والمستشفيات الأردنية.

وطالب الباحث في المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان عزام شعث ، المجتمع و المؤسسات الحقوقية الدولية بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي من أجل تسهيل علاج المرضي الفلسطينيين بقطاع غزة بشكل عام و مرضي السرطان بشكل خاص.

وأكد شعث خلال حديثه لقناة ” الغد “، أن حرمان إسرائيل المرضي من العلاج هو انتهاك لحقوقهم، وأنه يجب الضغط على السلطات الإسرائيلية المحتلة لتحمل مسؤولياتها القانونية تجاه سكان قطاع غزة، بمن فيهم المرضى، وضمان توفير الآلية الملائمة والآمنة لسفرهم لتلقي العاج في الخارج.

من جهته قال محمد لافي، منسق وحدة المناصرة في مكتب منظمة الصحة العالمية في قطاع غزة إن الخدمة الطبية لمرضى السرطان في القطاع لا تفي باحتياج المرضى، ولا تغنيهم عن السفر لتلقي العلاج في الخارج، لأن الخدمة التي تُقدمها مستشفيات القطاع غير مكتملة، وذلك لعدم توفر الأجهزة الخاصة بالعاج الإشعاعي، والمسح الذري التي تتطلبها الحالات المرضية في القطاع.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]