تطورات في عدد من العواصم العربية بشأن فيروس كورونا

كشفت شبكة مراسلي، الغد آخر تطورات الأوضاع في عدد من العواصم العربية، بشأن “فيروس كورونا” الصيني الذي انتشر في مدينة ووهان الصينية مطلع العام الجاري.

وقال  مراسلنا من بغداد، مصطفى القطان، إن قيام الحكومة العراقية بمنع إيقاف تأشيرات الوافدين إليها من 7 دول بسبب فيروس كورونا جاء بناءا على توصيات الهيئة الوزارية التي شكلت لمكافحة وباء كورونا الصيني، وذلك على اعتبار أن هناك حالة من القلق والخوف بعد تسجيل عدد من الحالات في مناطق مختلفة بالعراق، مشيرا إلى أن وزير الداخلية العراقي، ياسين الياسري أكد أن العراق أمام تحدي كبير وهو عودة ما يقرب من 8000 وافدا عراقيا من إيران.

من جانبه قال مراسلنا من العاصمة السودانية الخرطوم، أحمد العربي، إن الصحة السودانية لم تسجل بعد أي حالات إصابة أو وفاة بشأن فيروس كورونا الصيني، لكنها أعلنت عنة تدابير صارمة خاصة للقادمين من الصين وعددا من البلدان التي سجلت حالات إصابة.

وأوضح مراسلنا من الخرطوم، أن البلاد بصدد انتظار نحو 200 طالب من مدينة ووهان الصينية، كانوا معلقين خلال الفترة الماضية، وذلك بجهود إماراتية، مشيرا إلى أنهم سيخضعون لفحوصات طبية في الحجر الصحي عند وصولهم.

بينما قال مراسلنا من العاصمة الجزائر، كريم قندولي، إن الأوساط الجزائرية بها حالة من الخوف من هذا الفيروس القاتل وذلك بعد تأكيد عددا من الحالات في مدينة بسكرة شمال شرق الجزائر.

وأعلنت الصين ارتفاع وفيات فيروس كورونا إلى 2715 حالة، بعد تسجيل 52 حالة جديدة في أدنى حصيلة وفيات يومية خلال 3 أسابيع.

وفي المنطقة العربية، أعلنت الكويت ارتفاع عدد الإصابات إلى ثمان عشرة حالة، بينما ارتفع عدد المصابين في البحرين إلى ست وعشرين كما أعلنت الجزائر تسجيل أول حالة إصابة بالفيروس.