تفاصيل اجتماع وزراء دفاع دول التحالف الإسلامي المحاربة للإرهاب

افتتح ولي العهد السعودي ووزير الدفاع محمد بن سلمان، اليوم الأحد، في الرياض أعمال الاجتماع الأول لمجلس وزراء دفاع التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب، الذي ينعقد تحت شعار “متحالفون ضد الإرهاب”، بمشاركة وزراء دفاع الدول الأعضاء في التحالف ووفود دولية.

واعتبر بن سلمان في كلمته أن “الخطر الأكبر الذي يمثله الإرهاب هو تشويه الدين الإسلامي وعقيدته السمحة”، مضيفا أن اجتماع التحالف يرسل “إشارة قوية للعمل معا في محاربة الإرهاب”.

وأكد ولي العهد السعودي أن بلاده تقف إلى جانب مصر في حربها ضد الإرهاب.

ويناقش الاجتماع الذي يشارك فيه خبراء في مجالات عمل التحالف الاستراتيجية العامة للتحالف وآليات تنظيمية لعملياته ونشاطاته ومبادراته، إضافة إلى “أطر العمل المستقبلية التي ستقود مسيرة عمله لتوحيد جهود الدول الإسلامية للقضاء على الإرهاب، والتكامل مع جهود دولية أخرى في مجال حفظ الأمن والسلم الدوليين”، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

واختيرت العاصمة السعودية مركزًا للتحالف الذي تتحدد مجالات عمله الرئيسية بالمجالات الفكرية والإعلامية والعسكرية وبمحاربة تمويل الإرهاب، حسبما يقدم نفسه.

وأعلن بن سلمان في كانون الأول/ ديسمبر 2015 عن تشكيل التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب الذي يضم 41 دولة.

ووصف الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، اجتماع وزراء دفاع دول التحالف الإسلامي، بأنه يمثل الانطلاقة الرسمية لعمليات التحالف الإسلامي ضد الإرهاب، الذي أصبح من أكبر التحديات التي تواجه العالم، لا سيما في العالم العربي الذي يتم استهدافه بزرع خلايا وتنظيمات وجماعات إرهابية هدفها نشر الفوضى وزعزعة الأمن والاستقرار وتقويض سلطات الدول.

فيما أكد رئيس الوفد التركي، تعاطفه مع الشعب المصري حزنًا على ضحايا مجزرة مسجد الروضة، مشيرًا إلى أن بلاده لن تردد في التعاون  بمكافحة الإرهاب، وإن محاربة الإرهاب يجب أن تشمل جميع التنظيمات الإرهابية في الدول.

بينما قال وزير الإعلام الأردني، إنه لا يجب أن تكون وسائل الإعلام نقطة ضعف يستخدمها الإرهابيون في تنفيذ مخططاتهم الخبيثة، مشيرًا إلى أن العصابات الإرهابية تلقت هزائم كبيرة لكن الحرب على الإرهاب لم تنته.

وأكد وزير الدفاع الكويتي، إن هذه الجماعات المتطرفة لا تمت للدين بصلة، وأكبر دليل على ذلك هو استهداف المصلين أثناء الصلاة.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]