تونس.. وقفة تضامنية مع المصور الفلسطيني معاذ عمارنة

نظمت نقابة الصحفيين التونسيين وقفة تضامنية مع المصور الفلسطيني معاذ عمارنة الذي فقد عينه برصاص الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية.
ودعا برلمانيون وحقوقيون شاركوا بالوقفة إلى سن قوانين تجرم التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، للتنديد بجرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحفيين الفلسطينيين والتضامن مع الصحفي المصاب.
ودعت منظمات حقوقية لفضح جرائم الاحتلال ومحاسبته في المحافل الدولية، بينما دعا نواب بالبرلمان التونسي لتكثيف الحراك لسن قانون يجرم التطبيع مع الاحتلال.
وقال عضو نقابة الصحفيين التونسيين، زياد دبار، إن وقفة اليوم تأتي في إطار التضامن مع الصحفيين الفلسطينيين، وللتنديد بجرائم الاحتلال أمام العالم.
وطالب عميد المحامين التونسيين، إبراهيم بودربالة، الشعوب العربية والغربية أن ينددوا بممارسات الكيان الإسرائيلي.
ولاقت حادثة استهداف الصحفي الفلسطيني معاذ العمارنة وفقدانه لعينه نتيجة الإصابة برصاص الاحتلال استهجانا عربيا ودوليا واسعا بسبب مواصلة إسرائيل في سياسة استهداف الصحفيين.