جاسكيه يفوز في عودة موراي لمنافسات الفردي

جاءت بداية آندي موراي مترددة لكنه تحسن مع مرور الوقت قبل أن يخسر أمام الفرنسي ريشار جاسكيه في عودته لمنافسات الفردي خلال بطولة سينسناتي المفتوحة، اليوم الإثنين.

وقدم موراي، في مباراته الأولى في الفردي منذ يناير/ كانون الثاني وخضوعه لجراحة أعلى الفخذ، أداء جيدا في بعض الأوقات لكن جاسكيه كسر إرساله في بداية كل مجموعة لينتصر 6-4 و6-4.

وكانت بداية اللاعب البالغ عمره 32 عاما حذرة للغاية واختار اللعب بأمان.

وسيطر اللاعب الفرنسي منذ الإرسال الأول وأجبر موراي على التحرك من جانب إلى آخر ومن الأمام إلى الخلف إذ اعتمد على الضربات الخلفية وعند الشباك.

ووجد موراي أنه بحاجة للثقة في أنه يستطيع التطور ورفع يده عاليا في سعادة عندما كان يقدم نقاطا جيدة.

ووصل اللاعب الاسكتلندي إلى الملعب الرئيسي ليخطف الأنظار وسط ابتسامة عريضة منه ووجود علم بلاده في المدرجات.

وارتكب موراي، الفائز باللقب مرتين، خطأ مزدوجا وخسر إرساله في الشوط الأول للمباراة.

وحافظ جاسكيه، الذي عاد للعب في مايو أيار بعد إصابة في الفخذ، على إرساله ليتقدم 2-صفر.

وبدا أن موراي عثر على إيقاعه وتحرك اللاعب البريطاني بشكل أفضل وفاز في ثلاثة أشواط متتالية من بينها كسر إرسال منافسه ليتقدم 3-2.

لكن جاسكيه فعل مثله وانتصر في الثلاثة أشواط التالية ليتقدم 5-3.

ومدد موراي المجموعة لشوط آخر قبل أن يحسمها جاسكيه لصالحه.

وبدأت المجموعة الثانية بكسر إرسال موراي لكنه قدم أداء أفضل.

وحصل على فرصة لكسر الإرسال لإدراك التعادل 2-2 لكن جاسكيه لم يترك الأمر يفلت من يده ليتقدم 4-2.

وفي وقت سابق أصبح الكرواتي مارين شيليتش أول مصنف يودع البطولة عندما خسر المصنف 14 أمام المولدوفي رادو ألبوت بنتيجة 6-4 و7-6 فيما صعق الصربي ميومير كيسمانوفيتش نظيره الكندي فيلكس أوجيه-ألياسيم بنتيجة 6-3 و6-3.

وانسحب رفائيل نادال المصنف الثاني عالميا من البطولة بداعي الإرهاق بعد حصده لقبه الخامس في بطولة كأس روجرز أمس الأحد.