جر العربات في الأسواق الشعبية بباكستان.. مهنة الصبر

فئة «جراري العربات» في أسواق راولبندي ذات الأزقة الضيقة، تنتشر بشكل كبير لنقل البضائع من مكان لآخر حيث يعتمد عليهم التجار بشكل رئيسي.
ويقول، محمد ياسر أحد التجار، إنه يعتمد في نقل البضائع من مكان لآخر على هؤلاء الفئة من العمال ، إذ يحتاج تجار الجملة  لنقل البضائع عبر أزقة لا تستطيع السيارات أن تدخلها  إضافة لقلة أجرة النقل.
وتعد هذه الرحلة يوميا جولة لا تخلو من التعب في فصل الصيف وخاصة في شهر رمضان المبارك، لكن مردودها جيد ومرضي.
ويقول، زاهد حميد، جرار عربة، إنه «عمل متعب» فأنا أعمل من الصباح حتى المساء أكسب قوتي وقوة أسرتي بالحلال، وعلينا أن نعمل لنكسب وأمامي هذا العمل وبه أقضي حاجة أسرتي بكسب شريف بالرغم من صعوبته.
العربات التي يقوم رجال بنقل حمولتها طريقة كانت قد ظهرت منذ عهد المغول حيث بنيت هذه الأسواق ضيقة الطرق لتفادي هجمات اللصوص وللسماح فقط بحمولات البضائع من الوصول للمحال التجارية.
لا استغناء عن هؤلاء العمال، وعملهم لا يخلو من المشقة خاصة في الأجواء الحارة وفي شهر رمضان المبارك.