جولة سريعة في أشهر أسواق حي الميدان بدمشق

يعد سوق الجزماتية واحدا من أقدم أسواق حي الميدان بالعاصمة السورية دمشق، وهو نموذج لعراقة الحي الدمشقي بكل تفاصيله.

ويحمل سوق الجزماتية حكاية تأسيس توارثتها الأجيال عبر السنين، إذ بدأ كميدان خيول وسوق لصناعة الأحذية وصولا إلى مركز للمأكولات الشامية.

يقع سوق الجزماتية في حي الميدان الوسطاني، يعرف بالجزماتية لكثرة بيع وصناعة الجزمات، وهي نوع من الأحذية ذات العنق الطويل قد يصل إلى الركبة أو يتجاوزها، والآن أصبح سوقاً تخصصياً لبيع الحلويات وغيرها.

ويقول سامر الحموي، أحد أهالي الميدان، إن «حي الميدان» من أشهر شوارع دمشق القديمة، فهو حي له تراثه ويختلف عن أي سوق آخر.

بينما يقول أبو بدر، وهو واحد من أقدم سكان حي الميدان، إن سبب تسمية الميدان بسوق الجزماتية يرجع لعهد العثمانيين، حيث كان يتم فيه تصليح الأحذية.

ويزدحم السوق في المناسبات الاجتماعية كشهر رمضان وأيام العيد حيث تشهد لياليه حالة من الونس تبدا بعد الافطار ولا تنتهي إلى وقت السحور.

ويتفنن أصحاب المحلات بطريقة عرض بضائعهم ما لا يشعرك بالملل أبداً فعيناك قبل لسانك تذوق سحر مختلف الأطعمة، ويبقى هذا السوق بشارعة المتناسق روح دمشق وقلبها النابض.