جونسون لم يوقّع رسالة طلب تأجيل بريكست

أفاد مصدر في مكتب رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، بأن الأخير لم يوقّع الرسالة، التي طلب فيها من الاتحاد الأوروبي تأجيل بريكست، وأنه بعث برسالة ثانية يقول فيها إنه لا يريد التأجيل.

وجونسون مجبر على إسال الطلب بحكم القانون، بعد رفض النواب في مجلس العموم، السبت، دعم الاتفاق، الذي توصل إليه مع الاتحاد الأوروبي بشأن بريكست، لكنه لا يزال مصرا على وجوب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر/ تشرين الأول، كما هو مخطط.

وكان رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، أعلن  السبت، أن الحكومة البريطانية بعثت لقادة الاتحاد الأوروبي طلبا لتأجيل موعد خروجها من التكتل.

وقال توسك، على تويتر، “طلب التمديد وصل، سأبدأ الآن استشارة قادة الاتحاد الأوروبي حول كيفية الرد”، في إشارة إلى رسالة أجبر مجلس العموم جونسون على إرسالها.