جوهر النور.. عمل فني يجذب زوار معرض بغداد للكتاب

ستة أعمدة من الكتب بلغات مختلفة تعلوها دمى من الورق المكتوب تمثل الجسد الإنساني، ويتوسط هذا العمل التشكيلي “التركيبي” باحة معرض بغداد الدولي للكتاب. ويحمل اسم “جوهر النور”، في إشارة للمعنى الذي يقصده الفنان العراقي المغترب ستار نعمة، الذي أراد تسجيل حضوره في هذه المناسبة.

يقول عبد الوهاب الراضي، رئيس الهيئة المنظمة للمعرض “هذا العمل الفني تبرع به أحد أبناء العراق المغتربين في أوروبا”.

يجذب هذا العمل الفني بصر الزائر، ما دفع البعض لالتقاط الصور الفوتوغرافية معه واغلبهم يضع وجهه في مرايا رؤوس تلك المجسمات ليرى نفسه مكملا لهذا الجسد الورقي المصنوع من الكتب.

إدهام سعدون، مالك دار نشر “الفكرة رائعة وهي توحي بأن الكتب هي من تصنع الإنسان وثقافته”.

ردود الفعل طيبة تجاه “جوهر النور”.. وقع الجميع في حب هذا العمل الفني، وتصف إيلاف فاروق، إحدى زائرات المعرض “يمثل العمل مجموعة الكتب التي ترفع ثقافة الإنسان، والأوراق تمثل المعرفة التي تحيط بالإنسان، أما المرآة فهي عاكسة للثقافة”.

مثل هذه الاعمال الفنية قليلة وغريبة عن العين العراقية لكنها استطاعت أن توصل رسالة واضحة بأن المعرفة المكتسبة من القراءة تملأ العقل بالوعي والثقافة.