حارسات المرمى يخطفن الأضواء بمونديال السيدات

بالتأكيد حصلت ماكنزي أرنولد حارسة مرمى منتخب أستراليا على إعجاب الكثيرين بفضل أدائها البطولي في فوز منتخب بلادها بركلات الترجيح على فرنسا بدور الثمانية بكأس العالم لكرة القدم للسيدات.

وبعد أن كنّ في مرمى الانتقادات، قدمت الحارسات أداء قويا في البطولة المقامة في أستراليا ونيوزيلندا.

وتصدت أرنولد لثلاث ركلات ترجيح أمام فرنسا أمس السبت لكنها أهدرت ركلة جزاء في مباراة وصفتها بأنها “الأكثر جنونا” التي تخوضها في مسيرتها.

واضطرت أرنولد، المعروفة بلقب ماكا، للتصدي لمحاولتين من كنزة دالي من علامة الجزاء بعدما قرر الحكم إعادة ركلة الترجيح بعدما تحركت الحارسة من على خط المرمى.

وقال توني جوستافسون مدرب منتخب أستراليا “أن تحافظ ماكا على تركيزها وأن تحسم المباراة لصالحنا بعدما أهدرت تلك الركلة الترجيحية أمر لم نسمع به من قبل. يا لصلابتها الذهنية”.

واختيرت حارسة مرمى كأفضل لاعبة في تسع مباريات من أصل 60 لقاء أقيمت حتى الآن في ثلاثة أدوار.

وأثنى أندرياس يونكر مدرب منتخب هولندا على دافني فان دوميسلار بعدما تصدت لعدد من الفرص لتساعد فريقها في التأهل لدور الثمانية على حساب جنوب أفريقيا.

وقال يونكر “قبل أربع سنوات، لم تكن بعض الحارسات قادرات على التعامل مع الكرة تحت العارضة والآن لدينا جيل كامل من الحارسات اللاتي يتمتعن بلياقة بدنية كبيرة ولا يسمحن بدخول هذا النوع من الكرات إلى المرمى”.

وأضاف “دافني واحدة من ذلك الجيل. يتمتعن بلياقة بدنية جيدة، ويتمركزن بصورة جيدة جدا، لذا فإن التطور الذي طرأ في هذا المجال لا يصدق وهولندا تواكبه”.

وقالت نادين أنجرر، التي دافعت عن عرين منتخب ألمانيا في طريقه للفوز بكأس العالم 2003 و2007، إن هناك مؤشرات واضحة على ارتفاع معايير حراسة المرمى.

وأضافت أنجرر في مؤتمر صحفي لمجموعة الدراسة الفنية بالاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) في الرابع من الشهر الجاري “إجمالا، هناك أداء أفضل بكثير في حراسة المرمى. أريد أن أبرز بصورة خاصة… اتخاذ قرار الخروج من المرمى ثم قرار إبعاد الكرة بقبضة اليد أو الإمساك بها”.

وتابعت “رأينا زيادة كبيرة في اتخاذ قرار الخروج من المرمى وأخيرا تحسنت تقنية إبعاد الكرة بقبضة اليد”.

وحافظت 46 في المئة من الفرق على نظافة شباكها في مباراة واحدة، بعدما كانت النسبة 33 قبل أربع سنوات. وارتفعت نسبة التصديات باليد من 74 إلى 78 في المئة رغم زيادة عدد محاولات التسجيل من داخل منطقة الجزاء.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]