حفتر: الجيش الليبي قاب قوسين أو أدني من تحرير طرابلس

أكد القائد العام للجيش الليبي، المشير خليفة حفتر، أن “الجيش الوطني الليبي لن يتوقف ولو استنجد الخونة بجميع مرتزقة العالم حتى ترجع طرابلس لحضن الوطن”.

وقال حفتر، في كلمة للمتظاهرين بمدينة بنغازي ضد التدخل التركي مساء الجمعة، “لن نساوم أو نفرط فيما ضحى من أجله أبناؤنا، ولن نحيد عن ثوابتنا، وهي تحرير البلاد من الميليشيات المسلحة”.

ووجه حفتر رسالة إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قال فيها: “لو لا سيوف أجدادنا العرب لكنت ما زلت تعبد الأصنام والأوثان”.

وأضاف أن “الجيش لن يتوقف عن محاربة الميليشيات الإرهابية وطردها من البلاد،  وفي هذه الحالة سيتم إعلان وقف دائم لإطلاق النار”.

وأكمل “نحن على تخوم قلب طرابلس وقاب قوسين أو أدنى من تحريرها”.

وشهدت مدينة بنغازي مظاهرات حاشدة تنديداً بالتدخل التركي ودعماً لجهود الجيش  الليبي في محاربة الميليشيات.