حكومة أستراليا تدعم السياحة مع انحسار حرائق الغابات

قالت الحكومة الأسترالية، اليوم الأحد، إنها ستقدم دعما ماليا لقطاع السياحة في البلد والذي تضرر بشدة بسبب حرائق الغابات التي استعرت لفترة طويلة، في حين يشكو أصحاب الأعمال من إلغاء حجوزات الأشهر المقبلة.

ورغم أن الأمطار الأخيرة ساعدت إلى حد ما، فإن الخسائر التي تكبدها القطاع تقترب من المليار دولار أسترالي (690 مليون دولار أمريكي) حتى الآن وقد تتجاوز 4.5 مليار في نهاية العام بحسب تقديرات الهيئات السياحية في أستراليا.

وقال توني كوبينز، مالك شركتي سياحة في جزيرة الكنغر بأستراليا: “توقف الناس عن المجيء،” مضيفا أنه تلقى إلغاءات لشهري فبراير/ شباط ومارس/ آذار.

وتابع: “يعتقدون أن الجزيرة بأسرها تحترق وهذا غير صحيح. لذا يجب أن نوجه رسالة بأن الجزيرة مازالت متاحة”.

وفي وقت سابق من الشهر، التهم حريق أكثر من 494 ألف فدان على الجزيرة الواقعة قبالة الساحل الجنوبي لأستراليا.

وقالت الحكومة اليوم إنها ستخصص 76 مليون دولار أسترالي (52 مليون دولار أمريكي) فيما وصفته بمعونة أولية لمساعدة قطاع السياحة البالغ حجمه 152 مليار دولار أسترالي ويسهم بأكثر من 3 % من الناتج الاقتصادي السنوي.

وقال وزير السياحة سيمون برمنجهام إن الحجوزات من الأسواق الخارجية الرئيسية لاستراليا انخفضت بين 30 و40%، بينما تراجعت الحجوزات المحلية حوالي 70 %، بحسب وسائل الإعلام الأسترالية.