حماس تجدد مطالبتها للسلطة الفلسطينية بإلغاء اتفاق أوسلو

جددت حركة حماس، اليوم الخميس، مطالبتها للسلطة الفلسطينية بإلغاء اتفاق أوسلو والتحلل من كل التزاماته وإنهاء الانقسام الداخلي وتحقيق الوحدة الوطنية.

ودعت حركة حماس في ذكرى مرور 26 عاما على اتفاق أوسلو إلى وقف التنسيق الأمني الذي وصفته بالمشين مع الاحتلال الإسرائيلي وإنهاء العمل بأي اتفاقيات معه وضرورة إلغاء اتفاق باريس الاقتصادي.

وجددت الحركة رفضها لصفقة القرن وكل الحلول الإقليمية المقترحة التي ترمي لتصفية الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني والالتفاف عليها أو الانتقاص منها.

ودعت الحركة إلى تحقيق الوحدة الوطنية من خلال تطبيق اتفاق القاهرة 2011 واتفاقية بيروت 2017، بما يشمل الكل الفلسطيني ومن خلال تشكيل حكومة وحدة وطنية.

كما طالبت حماس بالسماح بامتداد مسيرات العودة إلى الضفة الغربية، مؤكدة على التمسك بالمقاومة بأشكالها كافة وفي مقدمتها الكفاح المسلح.

وجددت الحركة رفضها لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال، معتبرة اياه طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني وتكريس للاحتلال وإقرار بوجوده على أرض فلسطين.