حماس والجهاد الإسلامي تدينان الاعتداءات الإسرائيلية على لبنان

أدانت حركتي حماس والجهاد الإسلامي،العدوان الإسرائيلي على لبنان عبر الاختراق المتكرر لطائرات الاحتلال لسماء لبنان، مؤكدتا وقوفهما إلى جانب لبنان والمقاومة ضد أي اعتداء إسرائيلي.

وقالت حركة حماس في بيان صحفي اليوم :”ندين العدوان السافر والغاشم على لبنان، عبر الاختراق المتكرر من طائرات العدو الصهيوني لسماء لبنان، التي تقوم بعملياتٍ عدوانية متكررة فيه” .

وأضافت : أن سقوط طائرة الاستطلاع المفخخة في حيّ سكنيّ في الضاحية الجنوبية لبيروت، والذي تسبب بانفجار كبير روّع الآمنين في الحي، هو فعل عدواني واستفزازي من العدو الصهيوني الغاصب، وانتهاك واضح لسيادة لبنان”.

وبدورها أدانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الغارة الإسرائيلية الغادرة التي نفذت بطائرتين مسيرتين على أحياء سكنية في الضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية، بيروت، ليل أمس، وتعتبرها عدواناً سافراً على الآمنين وعلى لبنان الشقيق حكومة وشعباً ومقاومة.

وقالت الحركة إن” من حق سوريا أن تدافع عن أرضها وتصد هذا العدوان الصهيوني الغاشم الذي يستهدف أرضها وشعبها”.

وأوضحت ، إن استمرار العربدة والانتهاكات الإسرائيلية، سيؤدي إلى زيادة التوتر وتفجر الأوضاع، وهو ما يسعى نتنياهو وقادة الاحتلال إليه لتحقيق مكاسب سياسية وانتخابية على حساب أمن واستقرار المنطقة وحياة شعوبها.

وأكدت، أنّ هذا العدوان الجديد يأتي في إطار الاعتداءات الاسرائيلية المستمرة على الأمة العربية والإسلامية ويهدف إلى إرساء معادلات جديدة يظن العدو واهماً أنّه قادر على فرضها في ظل أزماته الداخلية وفشله العسكري والسياسي المتواصل.