حنان عشراوي: مولدوفا شريكة في جرائم الاحتلال.. ويجب أن تعامل كدولة مارقة

أعربت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عن إدانتها لقرار مولدوفا بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة، مؤكدة أن هذه الخطوة تمثل اعتداء سافراً على الشعب الفلسطيني وعلى القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

وطالبت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي، الاتحاد الأوروبي، بوقف إجراءات اندماج مولدوفا في الاتحاد الأوروبي، إلى أن تعود عن قرارها غير القانوني وخطوتها العدائية وتتبنى مواقفاً تنسجم مع القانون الدولي ومواقف الاتحاد الأوروبي فيما يخص القضية الفلسطينية.

وأكدت عشراوي أن الدول التي تتبنى مواقف وخطوات غير شرعية مماثلة تعتبر شريكة في جرائم إسرائيل وتتحمل المسؤولية السياسية والقانونية لهذه التعديات. وقالت “إن هذه التصرفات والخروقات صادرة عن دولة مارقة ويجب التعامل مع مولدوفا ومن يحذو حذوها على هذا الأساس”.