خبير عسكري يكشف سر تسمية المناورة المصرية بـ«حسم»

كشف الخبير العسكري والاستراتيجي اللواء محمود زاهر ، عن سر تسمية المناورة المصرية الأخيرة بـ”حسم” .

وقال زاهر في تصريحات لقناة الغد، إنها التسمية تعني التدمير السريع الحاسم، وليس التعطيل أو الإنذار أو الردع والعودة إلى الخلف.

ولفت إلى وجود رصد للمحاور التي يتحرك عليها الجيش التركي وميليشياته وآلياته هناك.

وحذر من وقوع مواجهة عسكرية واسعة في ليبيا مؤكدا أنها “لن تشهد أي نوع من أنواع المهادنة وستكون حاسمة من جانب مصر”.

وأوضح زاهر أن هناك حقيقة ورغبة بالزج بمصر في عمليات استنزافية عسكرية منذ حقبة التسعينيات، بعد ما حدث في العراق منذ 2003، وما شهدته سوريا في السنوات الأخيرة.

وتساءل: “هل يُعقل أن يذهب أحد لترسيم الحدود على بعد 4 آلاف كم؟” قاصدًا تركيا. وتابع:”هنا بلا شك يوجد مطامع”.

مصر

79٬254
اجمالي الحالات
950
الحالات الجديدة
3٬617
اجمالي الوفيات
53
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬753
المتعافون
52٬884
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬577
اجمالي الحالات
532
الحالات الجديدة
328
اجمالي الوفيات
1
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
43٬570
المتعافون
9٬679
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬220
اجمالي الحالات
191
الحالات الجديدة
24
اجمالي الوفيات
4
الوفيات الجديدة
0.5%
نسبة الوفيات
525
المتعافون
4٬671
حالات تحت العلاج

العالم

12٬337٬473
اجمالي الحالات
215٬716
الحالات الجديدة
554٬636
اجمالي الوفيات
4٬560
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬929٬179
المتعافون
4٬853٬658
حالات تحت العلاج